الجديد الفلسطيني الحقيقة وأكثر

سفارة دولة فلسطين في فيتنام تحيي الذكرى الثلاثين لإقامة علاقات دبلوماسية

الجمعة 30 نوفمبر 2018 الساعة 06:31 بتوقيت القدس المحتلة

سفارة دولة فلسطين في فيتنام تحيي الذكرى الثلاثين لإقامة علاقات دبلوماسية سفارة دولة فلسطين في فيتنام تحيي الذكرى الثلاثين لإقامة علاقات دبلوماسية

في اطار الفعاليات التي تنظمها سفارة دولة فلسطين في فيتنام احيت السفارة في العاصمة الفيتنامية هانـــوي، اليوم 29-11-2018 ، وبالتعاون مع اللجنة الفيتنامية للتضامن مع الشعب الفلسطيني، وجمعية الصداقة الفيتنامية الفلسطينية لمدينة هانوي، الذكرى الثلاثين لإقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين فيتنام وفلسطين

واليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، بحضور نائبة وزير الخارجية الفيتنامي السيدة/ نجوين فوونغ نجا، ومندوبين من لجنة العلاقات الخارجية المركزية في الحزب الشيوعي الفيتنامي، الحاكم، والعديد من السفراء واعضاء البعثات الدبلوماسية المعتمده في هانوي، وممثلين عن المنظمات الشعبية والمجتمع المدني وأبناء الجالية الفلسطينية المقيمين في العاصمة هانوي، والعديد من ممثلي وسائل الإعلام المقروئة والمرئية والمسموعة.

وبدأ المهرجان بعرض فني لعدد من اللوحات الغنائية والرقصات الشعبية الفيتنامية قدمتة فرق فنية فيتنامية وعدد من الطلبة الفيتناميين الذين يتابعون دراسة اللغة العربية في جامعة هانوي الوطنية، وعزف النشيد الوطني الفلسطيني والنشيد الوطني الفيتنامي.

بدوره، القى السيد هو أنه زونج نقل خلال رسالة التضامن لرئيس جمهورية فيتنام الإشتراكية سيادة نجوين فو ترونغ، والذي أكد من خلالها على دعم فيتنام للحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وأيمانها بأن الكفاح الوطني المشروع للشعب الفلسطيني سيحقق الأنتصار الكامل، وأشاد بالروابط التاريخية لعلاقات الصداقة والتعاون بين فيتنام وفلسطين. وأنهى السيد "هو" كلمته بالتأكيد على أن فيتنام كانت من أوائل الدول التي إعترفت بإعلان الإستقلال الفلسطيني، وجدد موقف فيتنام ودعمها الدائم لقيام دولة فلسطين مستقلة وذات سيادة على حدود ما قبل الرابع من حزيران وعاصمتها القدس الشرقية.

من ناحيته، نقل السيد كمال مالهوترا الممثل المقيم للأمم المتحدة في فيتنام رسالة الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، والتي أوضح من خلالها بان الكفاح الفلسطيني المستمر منذ عقود في سبيل تقرير المصير والاستقلال والعيش الكريم يواجه عراقيل عديدة من بينها استمرار الاحتلال العسكري الإسرائيلي للأرض الفلسطينية؛ وتواصل أعمال العنف والتحريض؛ واستمرار بناء المستوطنات والتوسع فيها؛ والغموض الشديد الذي يلف مصير عملية السلام؛ وتدهور الأوضاع الإنسانية والاقتصادية، ولا سيما في غزة.

وفي كلمته، شكر سفير دولة فلسطين لدى فيتنام سعدي الطميزي الحضور وعبر عن إمتنان الشعب الفلسطيني وشكره للمواقف الثابتة للشعب والحكومة الفيتنامية في دعم الكفاح الوطني العادل للشعب الفلسطيني، كما حث السفير الطميزي المجتمع الدولي على مواصلة دعمه ومؤازرته للشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية، وتحديداً في هذا الوقت العصيب الذي تمر به القضية العادلة للشعب الفلسطيني جراء المواقف والممارسات غير المسئولة لسلطات الإحتلال الإسرائيلي، وأن لا تقتصر ردور أفعال الدول على تصريحات الإدانة، بل يجب أن تترجم إلى أفعال من شأنها وقف إنتهاك إسرائيل الصارخ للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.

كما وأشاد السفير الطميزي في كلمته التي تزامنت مع حلول الذكرى الثلاثين لإقامة علاقات دبلوماسية كاملة بين فلسطين وفيتنام، بعلاقات الصداقة والتضامن الكفاحي بين البلدين، كما عبر عن خالص شكر القيادة الفلسطينية والشعب الفلسطيني لفيتنام حكومةً وشعباً على مواقفها الداعمة للقضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير وإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني.

وأقيم على هامش المهرجان معرضاً للصور الفوتوغرافية جسدت تطور العلاقات الثنائية بين فلسطين وفيتنام منذ ستينات القرن الماضي، لا سيما الزيارات الرسمية التي قامت بها قيادات ووفود فلسطينية إلى فيتنام.

وتجدر الإشارة إلى ان علاقات الصداقة والتضامن الكفاحي بين فلسطين وفيتنام، تعود إلى أواسط الستينات من القرن الماضي، وتحديدا عشية إعلان حركة التحرير الفلسطيني 'فتح' انطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة عام 1965.

يذكر ان العلاقات الفلسطينية الفيتنامية شهدت تطورا متسارعا، وافتتحت منظمة التحرير الفلسطينية مكتبا تمثلياً لها في العاصمة هانوي عام 1976 عشية الانتصار التاريخي الذي حققه الفيتناميون ضد التدخل الأجنبي الأميركي، والذي تجلى بتحرير مدينة سايغون، وتوحيد شطري فيتنام في 30/4/1975. وقد رفعت فيتنام في العام 1981 مستوى تمثيل مكتب منظمة التحرير الفلسطينية إلى بعثة دبلوماسية وكانت من بين أوائل الدول التي اعترفت بإعلان الاستقلال الفلسطيني عام 1988، حيث أعلنت فيتنام إعترافها بدولة فلسطين يوم 19/11/1988.

 

الجيش الإسرائيلي يعتقل فلسطينييْن بزعم أنهما من منفذي إطلاق النار بمستوطنة (عوفرا)

الجيش الإسرائيلي يعتقل فلسطينييْن بزعم أنهما من منفذي إطلاق النار بمستوطنة (عوفرا)

أصيب فلسطينيان بجروح، وصفت حالة أحدهما بالخطيرة مساء اليوم الأربعاء، بعد أن أطلقت قوة خاصة إسرائيلية النار عليهما، في رام الله، وجرى اعتقالهما، بزعم أنهما من منفذي عمل (التفاصيل)