الجديد الفلسطيني الحقيقة وأكثر

لماذا يكذب كبار السن ويصدقون كذبهم؟

الأحد 02 ديسمبر 2018 الساعة 09:59 بتوقيت القدس المحتلة

لماذا يكذب كبار السن ويصدقون كذبهم؟ لماذا يكذب كبار السن ويصدقون كذبهم؟

أشارت دراسة حديثة إلى أن كبار السن هم الأكثر ميلا لاختلاق الأكاذيب في أقل من 45 دقيقة ويصدقونها.

وأثبتت الدراسة التي نشرت نتائجها في عدد كانون الاول من مجلة "المخ والإدراك" أن كبار السن، الذين تراوحت أعمارهم بين 60 إلى 92 عاما، كانوا الأكثر كذبا وتصديقا للأكاذيب، بالمقارنة بالأشخاص في المرحلة العمرية التي تراوحت ما بين 18 – 24 عاماً.

وقالت "لورا بايج" الباحثة السابقة في معمل "أنجيلا جوتشيس"، أستاذ علم النفس في جامعة "نيويورك" كبار السن يعانون من صعوبة أكبر في التمييز بين ما هو حقيقي وغير حقيقي أو كاذب".. مضيفة "إن نتائج الدراسة تشير إلى أن قول الكذب يواكب ذاكرة كبار السن حيث يجدون مشقة في تذكر ما حدث بالفعل، ويعطون مصداقية أكبر لأكاذيبهم".

وتابعت بايج التى تعمل الآن في شركة العلوم التطبيقية للتسويق وهي شركة أبحاث واستشارات في ولاية "ماساتشوستس": "بمجرد أن يلتزم كبار السن الكذب، فإن ذلك يعمل على تغيير ما يريدون تذكره في المقام الأول".

وفي هذه الدراسة تم إعطاء 42 مشاركا، نصفهم من كبار السن ونصفهم من الشباب، نموذجا يضم 102 سؤال حول ما فعلوه في اليوم السابق.. وطلب النموذج منهم الرد على أسئلة مثل: "هل قمت بالضغط على المنبه الخاص بك للاستيقاظ"، هل استخدمت شوكة لتناول الغذاء، وقد تم اختيار الأسئلة بصورة عشوائية.

وأظهرت النتائج أنه بالمقارنة مع المجموعة الأصغر سنا، كان كبار السن أكثر ميلا لتصديق الكذبة، بالإضافة إلى ذلك، كشفت بيانات التصور بأشعة الرنين المغناطيسي (EEG)، أن الكذب يشترك في عمليات الدماغ المسؤولة عن الذاكرة العاملة.

ووفقا لبايج تشير هذه النتيجة إلى أن الكذب يمكن أن يدمج نفسه في الذاكرة وأن يشعر وكأنه حقيقة.

مختلفة عن سابقاتها.. خطة أمريكية جديدة كلياً لحل الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي

مختلفة عن سابقاتها.. خطة أمريكية جديدة كلياً لحل الصراع الفلسطيني- الإسرائيلي

أعلنت نيكي هايلي، مبعوث الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة، أن إدارة البيت الأبيض، وضعت "خطة جديدة تماماً" لحل الصراع الفلسطيني- الإسرائي (التفاصيل)