أبو دقة: مليونية الجمعة رسالة للعالم بأننا موحدين خلف القدس

م 09:30 14 ديسمبر 2017

أبو دقة: مليونية الجمعة رسالة للعالم بأننا موحدين خلف القدس

أكدت مريم أبو دقة عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، على أهمية المليونية التي دعت لها لجنة القوى الفلسطينية في قطاع غزة غداً الجمعة، في التعبير عن الرفض الفلسطيني للقرار الأمريكي الذي اعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وشددت أبو دقة على ضرورة مشاركة الكل الفلسطيني بجميع فئاته في هذه المليونية، نساء ورجال وشيوخ وأطفال.

وأكدت أبو دقة في اتصال هاتفي مع النجاح، على ضرورة أن يتبع هذه المليونية، مليونيات أخرى في الشتات وكل أماكن تواجد الفلسطينيين، لكي يسمع كل العالم صوت الشعب الفلسطيني بكل فئاته وألوانه، بأننا موحدين وجميعنا في خندق واحد تحت علم فلسطين، من أجل هدف واحد وهو "فلسطين وعاصمتها الأبدية القدس".

وأوضحت أن الخروج في المليونية يعتبر مساهمة فعلية في النضال ووفاء لدماء شهداء الانتفاضة والثورة على مدار تاريخنا وهو واجب مقدس تجاه القدس وصفعة في وجه الرئيس الأمريكي ترامب رغم عزلته.

وأبرقت أبو دقة بالتحية لكل جماهير شعبنا في جميع مواقع تواجده، وفي القلب منه أهلنا في القدس الحبيب العاصمة الأبدية لفلسطين، وأبناء شعبنا في مخيمات اللجوء والشتات، وشعبنا العربي وأحرار العالم الذين انتفضوا من أجل القدس.