كيف ننظّم موازنة البيت الزوجي؟

ص 06:49 11 مارس 2019

كيف ننظّم موازنة البيت الزوجي؟

يواجه الزوجان، خصوصاً في بداية حياتهما الزوجية، مختلف المشكلات أبرزها ضرورة تنظيم ميزانية البيت.
تطرأ كثير من التغيّرات على الزوجين في بداية حياتهما الزوجية، فتلقائياً يتغيّر الروتين اليومي لدى كل فرد، كما ترتفع المسؤوليات، بالاضافة الى تنظيم ميزانية المنزل معاً، وكلها أصبحت من الامور الضرورية والاساسية.

تكثر المشكلات فيما يتعلق بتنظيم الميزانية للمنزل، إذ إنّ هذا الامر يعود غالباً الى عدم توافر الخبرة في ادارة شؤون المنزل ومواجهة المسؤوليات التي تظهر مرة واحدة.

لذلك، عليك أن تنتبهي الى هذا الأمر جيداً منذ بداية زواجك لكي تتجنّبي مشكلات كثيرة وضعي في اعتبارك انّ التنظيم هو أهم شيء، وانك اذا سرت على نظام دقيق فسوف تختفي معظم المشكلات المادية في حياتك. ومشاركة الزوجة في النواحي المادية ضرورية ايضاً.
 

وهذا لا يعني ان تكون المشاركة مادية، فقد تكون ربّة المنزل لا تعمل وليس لها دخل مستقلّ، ولكن المشاركة الحقّة تتضح في الادارة السليمة والتوزيع الجدّي لدخل الاسرة باعتبار انّ الزوجة تقوم بدور المدير المالي في نطاق أسرتها.

لكن تجنّبي الاشارة سواء تصريحاً او تلميحاً لزوجك بعجز امكاناته المادية عن تحقيق مطالب العائلة، فهذه الكلمات قد تترك في نفسه احساساً بالعجز والفشل الذي ينعكس خلافات او مضايقات في علاقتكما.

فالزوجة غالباً ما تلقي لزوجها بجزء من راتبها او دخلها كمساهمة منها في ميزانية الاسرة وتتصوّر انّ دورها ينتهي عند هذا الحدّ وان عليه هو ان يتدبر امر الصرف وتوزيعه حسب احتياجات الاسرة.

فهذا خطأ كبير ترتكبه المرأة لانها تتخلى عن دورها الاساسي كمسؤولة اولى عن تدبير شؤون منزلها. اضف الى ذلك احساس الرجل وشعوره بأن حياته لم تتغير كثيراً عن حياته وهو عازب اذ ان هذه كانت مسؤولياته قبل الزواج والاستمرار فيها قد يفسده الاحساس بأهمية الشراكة الزوجية.