توتر يسود مخيم (عين الحلوة) بعد اغتيال عنصر من الأمن الوطني الفلسطيني

م 03:05 26 ابريل 2019

توتر يسود مخيم (عين الحلوة) بعد اغتيال عنصر من الأمن الوطني الفلسطيني

رام الله-الجديد الفلسطيني

قالت قناة (الميادين) اللبنانية اليوم الجمعة: إن مخيم (عين الحلوة)  جنوب لبنان شهد حالة من التوتر الشديد، بعد اغتيال أحد عناصر الأمن الوطني الفلسطيني من قبل متشددين.

وأفادت مصادر صحفية لبنانية في صيدا أن "مجهولًا أقدم على اغتيال أحد عناصر ​الأمن الوطني الفلسطيني​ في المخيم، محمد أبو الكل، أثناء مروره في حي حطين عند الطرف الجنوبي للمخيم وهو صاحب بسطة للقهوة قريبة من المكان"، مشيرًا الى أن " التوتر يسود المخيم حالياً حيث يسمع بين الحين والآخر إطلاق نار بالهواء بعدما أقدم ذووه وأقاربه على اقفال الطريق الرئيسي بالشارع الفوقاني عند المدخل الشمالي".