OGHUe.jpg

ص 08:43 02 مايو 2019

جدول الكهرباء في غزة خلال شهر رمضان

رام الله - الجديد الفلسطيني

كشفت شركة توزيع الكهرباء في غزة ، مساء يوم الأربعاء، عن طبيعة الجدول الذي سيتم العمل به خلال شهر رمضان 2019

وقال محمد ثابت المتحدث باسم شركة الكهرباء إنه "لن يتم تغيير جدول التوزيع في هذا الشهر الفضيل، مع مراعاة حدوث بعض التغييرات البسيطة، خاصة أوقات الذروة، أثناء موعد الإفطار والسحور من كل يوم"


 
وأشار الى أن شركة التوزيع تأمل عدم حدوث إرباك كبير في جدول التوزيع خلال رمضان، مبينا أن أي تغيير على جدول التوزيع سيتناسب مع طبييعة وخصوصية هذ الشهر، مع بقاء جدول ساعات الوصل والفصل كما هو معمول به حاليا، وبما يتوفر للشركة من كميات ومصادر للطاقة

يذكر أن جدول توزيع الكهرباء المعمول به حاليا في قطاع غزة، هو ثماني ساعات وصل مقابل ثماني ساعات فصل

وفي سياقٍ آخر، ذكر ثابت أن الشركة بصدد تنفيذ بعض المشاريع الحيوية المهمة، والتي ستسهم في توفير خدمة الكهرباء على مدار الساعة لعدة مرافق حيوية وعامة في قطاع غزة


 
وأوضح أن شركة التوزيع قررت إمداد مستشفيات القطاع الرئيسية بالكهرباء الدائمة، لافتا إلى أن مجمع الشفاء الرئيسي بمدينة غزة، سيتم تغذيته بخط ضغط عالي، وتوفير الكهرباء لـ24 ساعة. 

ووفق ثابت، فإن هذه المشاريع تأتي بهدف تقديم خدمة أفضل للمستشفيات كافة، والشفاء بشكل خاص، ولكافة المرضى والمراجعين، وتخفيفا عن كاهل هذه المشافي، خاصة تشغيل مولدات كهربائية أثناء ساعات قطع الكهرباء، والتي تحتاج لكميات كبيرة من الوقود

وأضاف ثابت أن شركة توزيع الكهرباء بصدد القيام بعدة مشاريع لتغذية إحدى عشرة محطة لمعالجة مياه الصرف الصحي بكافة بمحافظات القطاع، بخط كهرباء دائم لضمان تشغيلها على مدار الساعة وتحقيق المعالجة الكاملة للمياه العادمة والحد من تلوث مياه البحر

وكان رئيس بلدية خانيونس م. علاء البطة خلال تصريح صدر عن مكتبه اليوم، أكد أنه جرى الاتفاق مع شركة توزيع الكهرباء على تشغيل محطة المعالجة الخاصة بأحواض الصرف الصحي بخط كهرباء دائم، والتي كان يتعذر تشغيلها على مدار الساعة نتيجة لتفاقم أزمتي الكهرباء وعدم توفر السولار اللازم لتشغيل تلك المحطة مما أثر على نسبة المعالجة الأولية بداخل تلك الأحواض قبل ضخها مباشرة إلى مياه البحر.

وأوضح ثابت أن شركة التوزيع بذلت جهود مضنية خلال الفترة السابقة من أجل تأمين توصيل خط الكهرباء لمحطة المعالجة من أجل وضع حد لمشكلة التلوث، والحفاظ على شاطىء البحر ، وكذلك توفير مساحات جديدة وآمنة لعموم المواطنين القادمين من المحافظات المختلفة للتنعم بموسم اصطياف آمن

ونوه إلى أن إمداد المستشفيات المركزية ومحطات الصرف الصحي بالكهرباء الدائمة، لن يؤثر على كميات التوزيع التي تصل للمواطنين في منازلهم