evV0w.jpg

ص 10:26 19 مايو 2019

علم فلسطين وغزة يحضران في الحفل الختامي لليوروفيجن في تل أبيب

كان علم فلسطين حاضراً بقوة في الحفل النهائي لمسابقة الأغنية الأوروبية يوروفيجن في تل أبيب ، بل وحضرت غزة كذلك مراسم الحفل الختامي الذي كان يتابع من كل دول العالم.

ورفع ممثلو جمهورية آيسلندا لافتة تحمل علم فلسطين خلال المرحلة النهائية من المسابقة الأوروبية "يوروفيجن" المقامة في تل أبيب امس السبت.


 
وجاء ذلك تزامنا مع تظاهرات خارج القاعة المخصصة للحفل لحركة المقاطعة الدولية BDS تضامنا مع الشعب الفلسطيني وخاصةً قطاع غزة في ظل تعرضه للعدوان والحصار المتواصل من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وبدأ الجمهور الإسرائيلي بالهتاف وتوجيه صافرات الاحتجاج على ما جرى، في وقت لم تقوم دولة اذربيجان الاسلامية برفع العلم الفلسطيني على غرار ما فعلته ايسلندا، فيما حاول منظمو الحفل سحب العلم الفلسطيني من الفريق الآيسلندي.

وظهرت المغنية الشهيرة مادونا ضمن فريق الأغنية الخاص بها والذي استعرض عدة أغاني خلال المسابقة وهو يحمل العلم الفلسطيني، قبل أن يظهر في أغنية أخرى العلمين الفلسطيني والإسرائيلي.

وقالت مادونا إن الموسيقى توحد الناس، وأنها جاءت لإسرائيل بسبب الموسيقى وليس لأسباب سياسية.

وكانت مادونا رفضت مطالبات بعدم المشاركة في نهائيات مسابقة يورو فيجن في تل أبيب باعتبارها واجهة لتجميل الاحتلال للأراضي الفلسطينية .

وفي سياق متصل، نجح قراصنة للمرة الثانية في اختراق بث الحفل الختامي لليوروفيجن، ويث مشاهد للدمار الذي حل بقطاع غزة خلال أغنية مادونا، قبل أن يتم السيطرة على الاختراق والعودة للبث الأصلي.

وتعد هذه هي المرة الثانية التي يتعرض فيها بث الحفل للاختراق، حيث تعرض بث حفل الافتتاح للاختراق وبث رسائل تهديد بأن تل أبيب ليست آمنة، وهو الاختراق الذي اتهمت إسرائيل، حماس بالوقوف ورائه.