mhamad-ramadan-4-12.jpg

ص 10:46 19 مايو 2019

محمد رمضان يختار الهروب بدل المواجهة

يواجه محمد رمضان  في مسلسله الرمضاني "زلزال" أزمة درامية بعد أن أعلن السيناريست الأصلي للعمل عبد الرحيم كمال عن تبرّئه من المسلسل وتقديم شكوى لنقابة المهن السينمائية يطالب فيها بضرورة وقف عرض العمل لأنه لا يمتّ بصلة إلى السيناريو الأصلي الذي تقدّم به الى الشركة قبل التصوير والذي يحمل اسمه، وذلك بعد تدخّل مخرج العمل في الأحداث دون استئذانه.

وقد التزم رمضان الصمت تجاه كل ما يحدث من أزمات إزاء عمله الرمضاني وسافر إلى فرنسا لحضور فعاليات مهرجان "كان" السينمائي.
ومن خلال نواعم نكشف عن بعض التفاصيل الجديدة الخاصة بالعمل، كما نكشف عن خطة جديدة لرمضان بعد "زلزال".


الأب وابنه
لم تكن المرة الأولى التي يظهر فيها محمد رمضان بشخصية الأب وابنه في العمل الدرامي نفسه، فقد قدّم شخصيتين في مسلسله "نسر الصعيد".
ويكشف رمضان في تصريحات خاصة لموقعنا أنّ تقديم النجم لأكثر من دور في عمل واحد هو تحدٍّ لأي فنان، مشيراً إلى أنه في كل مرة يقدم على هذه الخطوة يكون الأمر غير مخطّط له؛ حيث كان هناك نجم آخر مرشّح للدور ولكن حين فشل الاتفاق معه، اقترح فريق العمل فكرة تجسيد رمضان الدورين، فلم يجد أمامه هذه المرّة سوى الموافقة.
ويرى رمضان أن كل الشخصيات التي جسّدها في أعماله لاقت نجاحاً لدى الجمهور في الشارع المصري.


حفلات غنائية
من ناحية أخرى، ينتظر رمضان انتهاء شهر رمضان الكريم للبدء بالتخطيط لجولاته الغنائية، حيث اتفق على تقديم أكثر من حفلة غنائية بين الدول العربية والأوروبية في الموسم الصيفي المقبل، وعلمت نواعم أن مشروع الدويتو بينه وبين سعد لمجرد قد توقف نهائياً حتى إشعار آخر.
وجدير بالذكر أن الأغنية التي كان من المفترض أن تجمعهما تحمل اسم "إنساي".