مخاوف من تعرض طائرات امريكية للإستهداف في سوريا

ص 10:19 17 فبراير 2018

مخاوف من تعرض طائرات امريكية للإستهداف في سوريا

واشنطن - الجديد
أعرب خبراء عسكريون أمريكيون، عن خوفهم من تعرض طائرات سلاح الجو الأمريكي في سوريا للملاحقة وتكون مستهدفة من قبل وسائط الدفاع الجوي.

وظهرت مخاوف من احتمال تعرض الطائرات الأمريكية لحوادث إطلاق النار في سماء سوريا بعد أن أسقطت وسائط الدفاع الجوي للجيش السوري طائرة حربية إسرائيلية من طراز "F-16".

ويمكن أن يتعرض سلاح الجو الأمريكي إلى حوادث مشابهة لما تعرضت لها المقاتلة الاسرائيلية، الاسبوع الماضي، حيث بات الأمريكان ينظرون إلى الشرق السوري الغني بالنفط بأنه جزء من أراضيهم، ويتصدون لأي محاولة لإعادته إلى نطاق سيطرة الحكومة السورية. بحسب موقع "سبوتنيك".

وقد أغارت طائرات سلاح الجو الأمريكي على وحدات سورية حاولت استعادة السيطرة على حقل "كونيكو"، أكبر حقول الغاز في محافظة دير الزور شرقي سوريا، في الأسبوع الماضي.

وربما لم يجرؤ الطيران الأمريكي على شن تلك الغارة لو وُجدت وسائط الدفاع الجوي في هذه المنطقة.

وكشف الجنرال جيف هاريغان، قائد للقيادة المركزية بسلاح الجو الأمريكي، أن الأمريكيين كانوا يعرفون أن لا شيء يهدد طائراتهم حين قال للصحفيين إنهم يعتمدون وسائل الحيطة والحذر لاستبعاد احتمال إصابة طائراتهم.

أما الآن، وبعدما تعرضت قوات سورية إلى القصف الجوي، فقد يتغير الموقف من الطيران الحربي الأمريكي لاسيما وإن السوريين يملكون الوسائط القادرة على إسقاط الطائرات الحربية الأمريكية الحديثة. وفقاً لما أشارت إليه صحيفة "أوترو" الروسية.

وتمكنت الدفاعات الجوية السورية، السبت الماضي، من إسقاط مقاتلة اسرائيلية تابعة لسلاح الجو الاسرائيلي فوق الجولان السوري المحتل، بعد أن نفذت عدة غارات داخل الأراضي السورية.