مقتل عشرات الركاب في تحطُّم طائرة وسط طهران

ص 09:58 18 فبراير 2018

مقتل عشرات الركاب في تحطُّم طائرة وسط طهران

قُتل عشرات الركاب في تحطُّم طائرة إيرانية، صباح الأحد 18 فبراير/شباط 2018، في أثناء رحلة داخلية بمنطقة جبلية في جنوب غربي إيران، بحسب وسائل إعلام إيرانية.

وأعلنت وسائل إعلام إيرانية مقتل جميع ركاب الطائرة، البالغ عددهم 66 شخصاً.

ونقلت وكالتا الأنباء الطلابية (إيسنا) و"فارس" عن مسؤول إدارة الطوارئ الإيرانية، بير حسين كوليوند، أن الطائرة التي كانت في رحلة من طهران إلى ياسوج (جنوب غرب) "سقطت في ضواحي سميرم بمحافظة أصفهان وسط إيران" على بُعد نحو 480 كم جنوب طهران.

وتقع سميرم مثل ياسوج، في سلسلة جبال زاغروس. وأعلن المتحدث باسم الطوارئ في ايران مجتبى خالدي، أن "مروحيات الطوارئ قد توجهت لأداء مهامها في الإغاثة"؛ لأنه "لا يمكن إرسال سيارات إسعاف؛ بسبب التضاريس الجبلية بالمنطقة".

وبحسب وكالة الأنباء الطلابية، أكد رئیس لجنة الأمن القومي والسیاسة الخارجیة في البرلمان، علاء الدین بروجردي، أن الطائرة من نوع "إيه تي آر" وهي تابعة لشرکة "آسمان" للطیران.

وأضاف أنها كانت تقلّ "60 راکباً وطاقماً من 6 أفراد " عندما "اختفت من على الرادار صباح الیوم (الأحد 18 فبراير/شباط 2018)"، مشيراً إلى أن شهود عیان رأوا وقوع الحادث الجوي.