3910998095.jpg

م 08:41 22 يونيو 2019

الرئيس عباس: مستعدون للحوار مع إسرائيل حول أموال المقاصة في هذه الحالة

رام الله-الجديد الفلسطيني

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس، استعداد السلطة الفلسطينية للحوار مع إسرائيل حول أموال المقاصة، ولكن بعد أن تدفع جميع الأموال التي اقتطعتها.

جاء ذلك في كلمته التي استهل بها اجتماع اللجنة المركزية لحركة فتح اليوم السبت، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله.

وقال الرئيس عباس: إن هناك قضايا كثيرة مهمة في هذه الأيام لا بد أن نتناولها في هذا الاجتماع المهم، مشيراً إلى أن ما يتعلق بـ (صفقة العصر) "نحن قلنا موقفنا منها ولا زلنا لأنه لا يمكن الموافقة عليها لأنها تنهي القضية الفلسطينية".

وأضاف: بالنسبة لـ(ورشة المنامة) قلنا إننا لن نحضر هذه الورشة والسبب أنها تبحث الوضع الاقتصادي، و"ونحن لا نتعامل مع الوضع الاقتصادي طالما أن الوضع السياسي لم يحُل".

وشدّد الرئيس عباس أنه بالنسبة للأموال المتواجدة في إسرائيل، قلنا إننا لن نستلم هذه الأموال منقوصة، وأن على إسرئيل أن تدفع الأموال كاملة وفي حال هناك أي نقاش مستعدون للنقاش، ولكن بعد أن تدفع الأموال كاملة".

وأضاف: أما أن تخصم الأموال بحجة دفعنا لرواتب الشهداء والجرحى لن نقبل بذلك، و"مستعدون للحوار معهم إذا شاؤوا، ليس في هذا الموضوع فحسب، ولكن كل المواضيع المعلقة بيننا وبينهم، الاقتصادية والمالية".