م 01:13 25 يونيو 2019

«الديمقراطية»: شعبنا لن يستسلم لأية مشاريع أو خطط أو قرارات لا تستجيب لحقوقه الوطنية المشروعة كاملة

ثمنت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين عالياً وحدة الموقف السياسي الفلسطيني الرسمي والفصائلي والشعبي، وتحركات الغضب الواسعة التي تجتاح الوطن وتعم مخيمات اللجوء والشتات، ومناطق الإنتشار الفلسطينيِ في مواجهة ورشة البحرين وصفقة ترامب – نتنياهو.

كما وجهت التحية إلى شعوبنا العربية وقواها السياسية التي وقفت إلى جانب شعبنا في مقاومته للمشروع الأميركي، في لبنان، وسوريا، والعراق، والكويت، والبحرين، وتونس، والجزائر، والمغرب، والأردن، ومصر، والسودان، ما يشكل إدانة علنية لقرارات المشاركة العربية في ظل ذرائع واهية لا تقنع أحداً.

وأكدت الجبهة أن شعبنا لن يستسلم لأية مشاريع أو قرارات أو خطط لا تستجيب لحقوقه الوطنية كاملة، في العودة وتقرير المصير والإستقلال والحرية، ولن ترهبه تهديدات واشنطن وتل أبيب، ولن تغريه عشرات المليارات فالوطن ليس للبيع، والحقوق والكرامة الوطنية ليست للبيع.