9998975182.jpg

ص 11:37 02 يوليو 2019

مُعلمة مغربية تجمع بين زوجين

أصدرت المحكمة الابتدائية بمدينة مكناس المغربية ، حكمها يوم الاثنين في مواجهة المعلمة المغربية المتهمة بالجمع بين زوجين ، بالسجن النافذ لمدة سنتين ،إضافة إلى غرامة قدرها 10 آلاف دولار.

وكانت النيابة العامة قد اتهمت الزوجة البالغة من العمر 30 عامًا ، ب"تزوير وثيقة تصدرها الإدارة العامة ، واستعمالها ، و الخيانة الزوجية ، و خيانة الأمانة و النصب".

إلا أنه "تم إسقاط تهمة النصب والاحتيال على المتهمة، فيما ثبتت باقي التهم عليها، مثل التزوير والخيانة الزوجية، وزاوجها من رجلين" ،حسب تصريح فؤاد الهمزي رئيس الجمعية المغربية للدفاع عن حقوق الرجال ضحايا العنف النسوي، لموقع "اليوم 24".

وتفجرت فضيحة المعلمة المتزوجة من رجلين خلال شهر أغسطس من العام 2018 ، بعد خروج الزوج الأول من السجن ، ليكتشف أن زوجته رفعت عليه دعوى طلاق لم يحسم فيها ، إلا أنها مع ذلك ارتبطت رسميًا بزوج ثان يعمل ضابطًا في الجيش ، وأنجبت منه أبناء، بعدما تمكنت من الإدلاء بشهادة إدارية تفيد أنها لم يسبق لها الزواج.