8ffixqkuqx30tly9rvgqj2mq0hkpiz0c.jpg

م 12:52 11 يوليو 2019

بعد استشهاد أحد عناصرها.. كتائب القسام تهدد:"هذه الجريمة لن تمر"

غزة-الجديد الفلسطيني

هددت كتائب القسام،اليوم الخميس،قوات الاحتلال الإسرائيلي في أعقاب استشهاد أحد مقاتليها شمال قطاع غزة.

وقالت كتائب القسام أن "الاحتلال تعمد إطلاق النار على أحد مجاهدينا أثناء تأديته واجبه في قوة حماة الثغور ونحن نجري فحصاً وتقييماً لهذه الجريمة ونؤكد أنها لن تمر مرور الكرام وسيتحمل العدو عواقب هذا العمل الإجرامي".

واستشهد المواطن محمود أحمد صبري الأدهم (28 عامًا)،متأثراً بجراحه بعد إصابته برصاص الاحتلال الإسرائيلي، شرقي بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة.

وأعلنت كتائب القسام، أن الشهيد الأدهم، هو أحد عناصرها، حيث قالت الكتائب: "نزف المجاهد محمود أحمد الأدهم من مدينة جباليا أحد مجاهدي قوة حماة الثغور، والذي استشهد برصاص الاحتلال شمال شرق قطاع غزة".

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي، استهدفت صباح اليوم، نقطتي رصد ميداني شمال وجنوب قطاع غزة.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية أن حركة حماس أخلت مراصدها على الحدود ،كما انسحبت قوات الهندسة التابعة للجيش الإسرائيلي من المكان تحسباً لقيام حركة حماس بالرد على استشهاد أحد عناصر الضبط الميداني التابع للقسام.

67096432_112174280082905_686130775111761920_n.jpg
66363154_112174303416236_9150336732166619136_n.jpg