الوفد الأمني المصري- ارشيفية

ص 10:57 13 يوليو 2019

الوفد الأمني المصري يغادر غزة متوجهاً الى رام الله للقاء الرئيس

غزة- الجديد الفلسطيني

ذكرت مصادر صحافية، صباح اليوم السبت، أن الوفد الأمني المصري غادر قطاع غزة قبل قليل عبر معبر بيت حانون "ايرز"، متجهاً إلى مدينة رام الله للقاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

ووصل الوفد الامني المصري قطاع غزة، أمس الجمعة، بغرض عقد مباحثات مع قادة الفصائل الفلسطينية، حول التهدئة مع إسرائيل.

وقال المكتب الإعلامي لهيئة المعابر الفلسطينية: إن وفدا أمنيا مصريا برئاسة اللواء أيمن بديع، وكيل جهاز المخابرات العامة المصرية، واللواء أحمد عبد الخالق، مسئول الملف الفلسطيني في الجهاز، وصلا إلى قطاع غزة، عبر معبر بيت حانون (إيرز)".

وكان وفد جهاز المخابرات المصرية قد اجتمع يوم الخميس الماضي  بوفد من حركة فتح يضم أعضاء اللجنة المركزية واللواء ماجد فرج  رئيس جهاز المخابرات العامة.

وناقش الاجتماع تطورات الأوضاع في فلسطين، سواء فيما يتعلق بالجهود التي تقوم بها الشقيقة مصر بشأن إنهاء الانقسام، وتعزيز الوحدة الوطنية خاصة في ضوء التحديات والمخاطر التي تواجه القضية الفلسطينية ومحاولات تصفيتها، والموقف الفلسطيني الموحد في مجابهة ما تسمى "  صفقة القرن  " وضرورة البناء على هذا الموقف.