Pn5Do.jpg

م 05:57 17 يوليو 2019

الاحتلال يدعي إحباط عملية تحويل أموال من غزة إلى الضفة

ادعى جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، أنه كشف محاولة لتحويل أموال من قطاع غزة إلى الضفة الغربية من قبل حركة حماس ، في عملية أطلق عليها " إغلاق الصنبور".

وقال المتحدث باسم قوات الاحتلال تحت بند "سمح بالنشر"، إن حماس كانت تهدف لدعم وتمويل العمليات في الضفة الغربية من خلال الأموال التي كانت تحولها، على حد زعمه.

وأضاف أن العملية التي قادها الاحتلال الإسرائيلي بالتعاون مع جهاز الأمن العام الشاباك، كشف خلالها عن علاقة بين كبار نشطاء حماس في قطاع غزة مع عناصر المنظمة في الضفة، ومنها تم الكشف عن مسار تحويل الأموال من خلال شركة سفريات زوار الحرمين المملوكة للأخوين هاني وفراس البلبيسي وصراف الأموال محمد السويسي الذي يعمل من قطاع غزة.

وتابع المتحدث:" كجزء من العملية اعتقلت قوات الجيش والشاباك 3 مشتبه بهم ينشطون في البنية التحتية التابعة لمنظمة حماس في الضفة وهم: إبراهيم مظفر أحد سكان مزارع النوباني وهو ناشط من حماس وسجين سابق، وخالد مظفر (شقيق إبراهيم) - من سكان مزارع النوباني وأحد نشطاء حماس، ومحمد أبو سالم أحد سكان رنتيس ناشط من حماس وسجين سابق.