1-1274439.jpg

ص 10:18 08 اغسطس 2019

غضب تجاه "كنتاكي" بسبب الوجبات النيّة

وجبات الدجاج غير المطهو بشكل جيد من "كنتاكي فرايد تشيكن" أصبحت مجالا لشكوى كثير من العملاء، ووصل بعض هذه الشكاوى إلى طريقة معالجة سلسلة المطاعم السريعة، وبالأحرى "تجاهلها للشكاوى".

فقد عبرت امرأة من ولاية كوينزلاند الأسترالية عن غضبها وسخطها من المطعم بعد أن أرسل لها، يوم الجمعة الماضية، وجبة أقرب إلى قطع الدجاج النيئة.

بعدما لاحظت هذه المرأة الأسترالية أن وجبة الطعام نيئة، سارعت إلى الاتصال بفرع المطعم في ضاحية تاونسفيل في أناندال للشكوى، بحسب ما ذكرت "ميل أونلاين أستراليا".

وقالت المرأة الغاضبة، التي لم يكشف عن هويتها، إن الفتاة في فرع المطعم بتاونسفيل بدت مهتمة بالأمر، وطلبت منها أن ترسل صورا للوجبة السريعة عبر البريد الإلكتروني، وأنهم سيتواصلون معها لاحقا.

ومنذ ذلك الوقت، لم يتصل بها أحد أو يراجعها من مطعم "كنتاكي فرايد تشيكن" بشأن الشكوى وفقا للصحيفة.

ولذلك، قررت المرأة نشر صور طعامها على حسابها في موقع فيسبوك، وهو ما لفت أنظار كثير من المستخدمين لوسائل التواصل الاجتماعي عبر المحيط الهادئ، حيث انتشرت الدعوات لمقاطعة الشركة.

وقال أحد مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي "لا تأكل الدجاج مرة أخرى"، ورد آخر بالقول "هذا سيء للغاية.. ولا أعتقد أنني أريد أن آكل منه مرة أخرى"، وقال ثالث إنه في كل مرة لا يتذوق فيها الدجاج بشكل صحيح.

 وحاولت الصحيفة الاتصال بمطعم كنتاكي للحصول على تعليق، لكن لم يحدث أي شيء حتى اللحظة.

وإذا صحت هذه الحكاية، فإن فرع المطعم نفسه في تاونسفيل بكوينزلاند، ربما يكون تسبب بكارثة صحية لامرأة أخرى قبل نحو 4 شهور.

فقد قالت إليسا لي، البالغة من العمر 25 عاما، إنها أصيبت بمرض حاد، عقب تناولها وجبة دجاج كنتاكي، تبين لها لاحقا أنها لم تكن مطهوة جيدا وبدت قطع الدجاج نيئة، على حد زعمها.

وأضافت أنه تم تشخيص إصابتها بالتهابات معوية حادة، وأنها ظلت تشعر بموجات من الغثيان والقيء طوال 3 شهور بعد تناولها الوجبة.

وفيما هددت أليسا، وهي طالبة تدرس العلوم البيطرية، بمقاضاة فرع المطعم بالقرب من تاونسفيل، نفى متحدث باسم الشركة أن طعامهم ودجاجهم تسبب بمرضها.