1.jpg

ص 08:34 28 اغسطس 2019

الجامعة العربية تؤكد رفضها لأي قرار يهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية

وكالات-الجديد الفلسطيني

وصفت جامعة الدول العربية قرار الخارجية الأمريكية المتمثل بحذف اسم فلسطين من قائمة تعريف المناطق في الشرق الأوسط، "بالإجراء العدائي"، مؤكدة رفضها لأي قرار يهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية.

قال الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة سعيد أبو علي، في تصريح إنّ "هذا القرار ترفضه أيضًا الأغلبية الساحقة من دول العالم التي عبرت عن دعمها للحقوق الفلسطينية وتمسكها بمبادئ القانون والشرعية الدولية في أكثر من مناسبة، بما في ذلك اعترافها بالدولة الفلسطينية وإقامة العلاقات الدبلوماسية الكاملة معها".

وأوضح أنّ "هذا الإجراء الأمريكي سيضاف لسلسلة إجراءات سابقة معزولة ومرفوضة عربيًا ودوليًا"، متابعًا أنه "لن يؤثر في عزيمة الشعب الفلسطيني وقيادته وصموده ونضالها العادل لتحقيق استقلاله واستكمال بناء دولته بدعم وإجماع إرادة الأمة العربية".

من جانبها، قالت وزارة الخارجية إن حذف وزارة الخارجية الأمريكية الإشارة للأراضي الفلسطينية وللسلطة من موقعها الإلكتروني، لا يلغي وجود دولة فلسطين على حدود الأرض المحتلة منذ عام 1967، ولا يلغي اعتراف 140 دولة بالدولة الفلسطينية.

وأشارت الخارجية إلى أن هذا الإجراء لن يغير في الواقع شيئا، وإنما يظهر انحياز الإدارة الأمريكية الكامل والمطلق للاحتلال الإسرائيلي وفقدانها لمصداقيتها أمام العالم أجمع، كما يثبت من جديد ما كنا نردده باستمرار عن هذه الإدارة الأمريكية وتبعيتها للسياسات الإسرائيلية.