1-1281560.jpg

م 03:08 10 سبتمبر 2019

بسبب "المنطقة الآمنة" في سوريا.. تركيا تهاجم أميركا

قال وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، الثلاثاء، إن الولايات المتحدة تعطل تنفيذ اتفاق لإقامة "منطقة آمنة" في شمال سوريا.

وأوضح للصحفيين خلال مؤتمر صحفي في أنقرة أن نهج الولايات المتحدة في اتفاق المنطقة الآمنة غير مرض، مضيفا أن الخطوات التي اتخذتها "شكلية" فحسب.

وتابع "نحن نرى أن الولايات المتحدة تدخل مرحلة تعطيل...وتحاول حمل تركيا على الاعتياد على عملية التعطيل هذه".

وقال الوزير كذلك إن نهج الولايات المتحدة حتى الآن يخدم وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا أكثر مما يخدم تركيا.

وكانت الوحدات الحليف الرئيسي للولايات المتحدة في قتال تنظيم داعش في سوريا، وتصنفها أنقرة باعتبارها منظمة إرهابية.

ونفذت الدولتان الشريكتان في حلف شمال الأطلسي أول دورية برية مشتركة في المنطقة، الأحد.، حيث تريد تركيا أن يتسع نطاق العمليات بسرعة لدفع قوات كردية مسافة 32 كيلومترا بعيدا عن حدودها وبالتالي إقامة منطقة تقول أنقرة إن قواتها ينبغي أن تسيطر عليها.

محادثات عسكرية بين أنقرة وواشنطن

من جانب آخر، ذكرت وزارة الدفاع التركية أن مسؤولين عسكريين أميركيين اثنين وصلا إلى أنقرة لإجراء محادثات بشأن "المنطقة الآمنة" المزعم إقامتها شمالي سوريا.