9998927321.jpg
9998927321.jpg

مناظرة شعرية لطلبة مؤسسات التعليم العالي بطولكرم

نظمت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بالتعاون مع لجنة الأنشطة في مؤسسات التعليم العالي، تحت رعاية الوزير محمود أبو مويس، مسابقة المناظرات الشعرية لطلبة مؤسسات التعليم العالي "شعراء الحرية والاستقلال"، والتي استضافتها جامعة فلسطين التقنية خضوري في حرمها الرئيس بمدينة طولكرم.

وقال مدير عام التعليم الجامعي رائد بركات إن الجامعات الفلسطينية تشكل نموذجاً لصناعة القادة، ومثالاً على العطاء والصمود، من خلال إصرارها على خدمة الطلبة وتقديم العلم والمعرفة رغم الظروف الصعبة التي شهدتها الجامعات في السنوات الماضية نتيجة لممارسات الاحتلال.

وتطرق بركات إلى دور عمادات شؤون الطلبة وجهودهم الحثيثة في تنظيم الأنشطة والفعاليات اللامنهجية، والتي يعود لها الفضل في حفظ التراث الفلسطيني وحمايته.

بدوره، قال عميد شؤون الطلبة في جامعة خضوري علاء عيسى إن جامعة خضوري تسعى لجعل عام 2020 عاما للتميز والإبداع الطلابي، بهدف تحفيز قدرات الطلبة وتوجيه طاقاتهم في الاتجاه الصحيح لتجد مكانها في المجتمع الفلسطيني، من خلال تنظيم واستضافة الأنشطة المشابهة.

وأضاف أن التحديات التي يواجهها المجتمع الفلسطيني تحث الجامعات على العمل الجاد، وتوجيه الطلبة وتذكيرهم بواجبهم الوطني، ليغدو رجالاً لهم رؤيتهم وهدفهم وقادرين على مواجهة الاحتلال وبناء الدولة، وأن المجتمع الفلسطيني يؤكد تمسكه بأرضه وصموده أمام التحديات التي يفرضها الاحتلال.

وحققت جامعة القدس المفتوحة المركز الأول، وجامعة النجاح الوطنية المركز الثاني، وجامعة القدس المركز الثالث.

وضمت المسابقة 22 طالبا وطالبة من جامعات فلسطين التقنية "خضوري"، والنجاح الوطنية، والعربية الأمريكية، والقدس المفتوحة، وبيرزيت، والقدس، والاستقلال، وبيت لحم، والأهلية، والخليل، والكلية العصرية الجامعية، بينما ضمت لجنة التحكيم جمال حمد من جامعة خضوري، وعبد الخالق عيسى من جامعة النجاح، وعضو الاتحاد الفلسطيني للكتاب والأدباء سائد أبو عبيد.