8c9e734c109291a85c3a2eafc69a7635.jpg

م 08:46 15 نوفمبر 2019

الجزائريون يواصلون احتجاجاتهم في الجمعة الـ 39 بمشاركة الصحفيين

توافد الآلاف من الجزائريين على شوارع العديد من مدن البلاد، اليوم الجمعة، على الرغم من سوء الأحوال الجوية، مرددين شعارات رافضة لتنظيم الانتخابات الرئاسية بتاريخ 12 ديسمبر المقبل.

ورفع المتظاهرون في العاصمة شعار "نريد دولة مدنية لا عسكرية"، والذي اتهم قائد الجيش، أحمد قايد صالح، من سماها بـ "العصابة" بالترويج له.

وشهدت احتجاجات العاصمة مشاركة صحفيين رددوا هتافات "نريد صحافة حرة وديمقراطية"، كما نددوا بـ "التضييق" عليهم وطالبوا بتوفير ظروف العمل بكل حرية.

وخرج المتظاهرون أيضا في مدن بسكرة والبليدة ووهران وخنشلة وعنابة، إلى جانب مدينة البويرة التي دعا المحتجون فيها إلى إبعاد "كل رموز النظام القديم وإطلاق سراح النشطاء والموقوفين".

وتأتي مظاهرات هذا الأسبوع قبل أقل من شهر من الانتخابات الرئاسية التي ستبدأ حملتها الانتخابية هذا الأحد.