1ipj-22-730x438.jpg

م 12:31 24 نوفمبر 2019

محكمة إسرائيلية تدين الشيخ رائد صلاح ب"التحريض على الإرهاب"

أدانت محكمة إسرائيلية في مدينة حيفا (شمال)، الأحد، الشيخ رائد صلاح بـ"التحريض على الإرهاب" و"دعم تنظيم محظور"، حسب وسائل إعلام عبرية.

وذكرت (القناة 13) الإسرائيلية أن الشيخ صلاح أدين "بدعم تنظيم محظور" (الحركة الإسلامية)، فيما ذكرت صحيفة يسرائيل هيوم أنه أدين أيضا بتهمة "دعم الإرهاب".

موقع "واللا" العبري قال إنه سبق أن صدر حكم مع وقف التنفيذ على الشيخ صلاح، وهذا يعني إمكانية صدور حكم بالسجن الفعلي عليه بعد إدانته.

ونسب موقع "واللا" إلى محامي الشيخ صلاح تصريحات سابقة قال فيها إن "أقواله حرفت عند ترجمتها وأخرجت عن مقصدها بشكل مقصود".

وذكر موقع "عرب 48" أن محيط مبنى المحاكم في حيفا شهد حضورا واسعا للعديد من قيادات وكوادر الأحزاب والحركات السياسية الفاعلة ولجنة المتابعة العربية وأعضاء كنيست عن القائمة المشتركة.

وأفاد طاقم محامي الدفاع عن الشيخ صلاح بأن أمن المحكمة رفض إدخال أكثر من 25 شخصا إلى قاعة المحكمة، قبيل السماح لهم في وقت لاحق، بضغط من طاقم الدفاع.

وكانت شرطة الاحتلال الإسرائيلية أوقفت الشيخ رائد صلاح من منزله في مدينة أم الفحم (شمال) منتصف أغسطس/ آب الماضي، ووجهت له لائحة اتهام من 12 بندا تتضمن "التحريض على العنف والإرهاب في خطب وتصريحات له".

وأمضى صلاح 11 شهرا في السجن الفعلي، قبل أن يتم الافراج عنه إلى سجن منزلي، ضمن شروط مشددة للغاية.

وحظرت إسرائيل الحركة الإسلامية، في نوفمبر/ تشرين الثاني 2015؛ بدعوى "ممارستها لأنشطة تحريضية ضد إسرائيل".