thumb.jpg

م 01:23 24 نوفمبر 2019

الطيبي:"القائمة المشتركة" ستعارض طلب نتنياهو الحصول على الحصانة

أكد النائب العربي في كنيست عن (القائمة المشتركة)، د.أحمد للطيبي، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو في ورطة  كبيرة، هي الأعمق والأكبر في تاريخ حياته السياسية، وفي تاريخ دولة إسرائيل كلها.

وأضاف في تصريحات خاصة نقلها موقع "دنيا الوطن": أن نتنياهو يريد أن يحرق الأخضر واليابس، من أجل البقاء، وسيعمل على طلب حصانة من (كنيست)، ولكن حتى الآن لا يوجد إذن من (كنيست).

وشدد الطيبي على أنه في حال قدّم طلب الحصانة، فإن (القائمة المشتركة) ستعارض طلب نتنياهو في الحصول على الحصانة، كما ستعارض أحزاب أخرى، ذلك، وهذه المعارضة ستُفشل طلب نتنياهو في الحصول على ذلك.

وأضاف: "نحن على مدى الأسابيع والأشهر الأخيرة لاحظ الجميع أننا نعمل جاهدين على إزاحة نتنياهو من الحياة السياسية، لأنه أكثر تحريضاً علينا وأكثر تحريضاً على كل ما هو عربي وفلسطيني، وتعميق الاحتلال وتعميق العنصرية في أراضي عام 48.

وأكد النائب العربي في (كنيست)، أننا عندما قمنا بالتغطية على زعيم حزب (أزرق أبيض) بيني غانتس، كان ليس حباً له، نحن لدينا خلاف كبير معه، ولكننا أردنا الإطاحة بنتنياهو.

وفيما يتعلق بإمكانية إجراء انتخابات ثالثة، قال الطيبي: نحن في (القائمة المشتركة)، أقل قائمة تخاف من الانتخابات.

وأضاف: بالرغم من أن لا أحد يريد انتخابات في إسرائيل، نحن في حال حدثت انتخابات نعتقد أنها ستكون في آذار/مارس المقبل، وربما نحصل على مقاعد أكثر من الانتخابات الأخيرة.

وتابع: بعد تقديم لائحة الاتهام، ربما تكون هناك تطورات سياسية داخل حزب (الليكود) تؤدي في نهاية المطاف للاتفاق على تشكيل حكومة، هذا أقل احتمالاً من إجراء الانتخابات.