W1A5096.jpg

م 04:25 04 ديسمبر 2019

معايعة تطلع وزير خارجية إيرلندا على الانتهاكات الإسرائيلية بحق شعبنا

أطلعت وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة، وزير الخارجية الايرلندي سيمون كوفيني على الانتهاكات التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي بحق شعبنا، من إغلاق بالحواجز العسكرية، وجدار الضم والتوسع الذي فصل بيت لحم عن القدس، واقتحامات المدن والمخيمات لفرض سياسة الأمر الواقع.

وتحدثت معايعة لدى استقبالها كوفيني والوفد المرافق له، في كنيسة المهد بمدينة بيت لحم، اليوم الأربعاء، عن الإمكانيات السياحية والتراثية والأثرية، مؤكدة أن فلسطين مقصد سياحي كونها تمتلك مجموعة من المواقع الأثرية والدينية كالمسجد الأقصى المبارك، وكنيسة القيامة، وكنيسة المهد، والحرم الابراهيمي الشريف.

وأكدت متانه العلاقات الثنائية بين البلدين، وضرورة تعزيزها في المجال السياحي لتشجيع السياح الإيرلنديين على زيارة فلسطين، وضرورة تطوير الجهود الثنائية لتحقيق التشبيك المباشر بين القطاعين السياحيين الفلسطيني والإيرلندي، من خلال استخدام برامج ومرافق سياحية فلسطينية.

كما شددت على ضرورة دعوة مسؤولي ومنظمي القطاع السياحي الإيرلندي الى زيارة فلسطين، للاطلاع على ما تمتلكه من إمكانيات سياحية، ولنقل صورة حقيقية عن الأوضاع والنشاط السياحي الذي تقوم به.

بدورة، أكد الوزير الضيف دعم إيرلندا الدائم للعملية السياسية القائمة على قرارات الشرعية الدولية وفق مبدأ حل الدولتين لإنهاء الصراع الفلسطيني– الإسرائيلي، وتحقيق السلام العادل والشامل في المنطقة، مؤكدا مواقف الاتحاد الاوروبي بهذا الخصوص.

وتجول الوفد الضيف في كنيسة المهد واطلع على ما تحويه من مقتنيات، وما ترمز له، حيث قدم الدليل السياحي جوني اليتيم شرحا مفصلا عن تاريخ الكنيسة.