م 10:31 07 ديسمبر 2019

نتنياهو يقدم مقترحا لتشكيل حكومة إسرائيلية و"أزرق أبيض" يعقب

دعا بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي المؤقت، مساء اليوم السبت؛ لإجراء انتخابات مباشرة لرئاسة الحكومة، بينه وبين منافسه على تشكيل الحكومة، بيني غانتس رئيس حزب "أزرق أبيض". 

ويأتي طرح نتنياهو قبل 4 أيام من انتهاء المهلة التي منحها الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين، للكنيست لتقديم توصية بتكليف مرشح لتشكيل حكومة بتأييد 61 عضو كنيست.

وقال نتنياهو إنه قام بجهود كبيرة في الأسابيع الأخيرة لتشكيل حكومة وحدة وطنية، وتجنب إجراء انتخابات برلمانية ثالثة، خلال أقل من عام.

وأضاف أنه أطلع غانتس وآخرين على معلومات استخبارية وسياسية "حساسة جدًا"، وأنهم يدركون "التهديدات من قبل إيران" بالإضافة إلى "الفرص الكبيرة مع الولايات المتحدة ودول عربية".

وهاجم نتنياهو "أزرق أبيض" قائلا إنهم يتجاهلون المصلحة الوطنية وأن أولوياتهم هي أن يصبح يائير لبيد رئيسا للحكومة، ووصف ذلك بـ"الفنتازيا الشخصية". 

واستدرك نتنياهو قائلا إن "الفرصة لا تزال قائمة لتشكيل حكومة وحدة وطنية، لكن "أزرق أبيض" يصرون على رفض ذلك، على حد تعبيره، وأن الإمكانية الأخرى الواردة هي إجراء انتخابات مباشرة لرئاسة الحكومة لتجنب انتخابات برلمانية ثالثة.

صلاحيات تضعف الكنيست

وقال مصدر رفيع المستوى في الليكود، لموقع صحيفة "هآرتس"، مساء اليوم، إن المقترح الذي قدمه نتنياهو ويجري إعداده بالحزب، سيمكن رئيس الحكومة المنتخب من تعيين وزراء وإقرار موازنة "الدولة" حتى في حال رفض الكنيست لقرارته، وأنه سيضعف من إمكانية الكنيست حجب الثقة عن الحكومة.

وحسب مصادر في "الليكود"، فإن المقترح لن يقدم بصيغته النهائية كمشروع قانون للتصويت في الكنيست، دون التوصل لاتفاق حول ذلك مع "كاحول لافان".

وعقب تحالف "أزرق أبيض" على مقترح نتنياهو في بيان، بأنهم منشغلون في منع إجراء انتخابات "مكلفة" ولا حاجة لها. 

واعتبر أن تصريحات نتنياهو مساء اليوم هي مناورة إعلامية لاعتماد طريقة انتخابات مباشرة جربت في السابق وفشلت فشلا ذريعًا، في إشارة إلى طريقة الانتخابات المباشرة التي جربت في التسعينيات بين نتنياهو وشمعون بيرس لأول مرة، وألغيت مطلع الألفية.

وأكد البيان على أن الانتخابات المباشرة لن تغير على الأغلب من شكل الخارطة السياسية.