ص 10:25 17 ديسمبر 2019

نيمار: الإصابات قتلتني.. والأولوية لبي إس جي

وكالات- الجديد الفلسطيني

أقر نيمار جونيور نجم باريس سان جيرمان، بمعاناته الشديدة بسبب الإصابات التي ضربته كثيرا منذ ارتداء قميص الفريق الفرنسي في صيف 2017.

وقال نيمار في حوار مع مجلة فرانس فوتبول "الإصابات قتلتني".

وأضاف في سياق آخر "لا أتطلع لأكون النجم الأول، بل ألعب كرة القدم لأنني أحبها، وأشعر بسعادة كبيرة طالما تواجدت في الملعب، وفي كل مباراة أبذل 100% من مجهودي".

وبسؤاله عن النموذج المثالي للقيادة داخل الملعب، رد النجم البرازيلي: "لا يوجد شيء مثالي، الكمال لله، لكل شخص عيوبه، القائد هو اللاعب الذي يجب أن يساعد فريقه على تحقيق الانتصارات، من الممكن أن يكون (كابتن) الفريق أو الهداف، لكل لاعب قائد سماته الخاصة".

وواصل: "قلة من الناس يعرفون نيمار الحقيقي، هم أصدقائي وعائلتي، وما يراه الجماهير مختلف تماما، وربما يظهر لهم القليل، فأنا في الحقيقة شخص مسالم، وأسعد بقضاء أكثر وقت ممكن رفقة العائلة والأصدقاء".

وبسؤاله لماذا أراد الرحيل عن بي إس جي في الصيف الماضي، ضحك نيمار، ثم قال "لا يزال لدي موسمين في تعاقدي، والفريق يتطور، يجب أن نتحلى بأقصى درجات التركيز لنحقق أهدافنا هذا الموسم، والفوز بأكبر عدد ممكن من البطولات، حيث يعد دوري الأبطال هدفنا الأول".

وأتم: "الأولوية لبي إس جي في ظل كثرة ارتباطات الفريق، الهدف يبقى دائما الفوز في كل مباراة، وأن نبذل أقصى جهدنا من أجل مصلحة الفريق".