ص 09:54 22 مارس 2020

عميد المعاهد الأزهرية في فلسطين يهنئ الأمتين العربية والإسلامية بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج

هنأ عميد المعاهد الأزهرية في فلسطين أ.د.علي رشيد النجار الأمتين العربية والإسلامية بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج.
وأعرب عن أمله بانتهاء الأزمة التي يمر بها العالم أجمع وأن يجنب الشعوب العربية والإسلامية وأن يستبدل الوباء بالصحة والعافية للأمة أجمعين.

ودعا النجار المولى سبحانه وتعالى أن يعيد هذه المناسبة المباركة وقد تحققت أماني الشعب الفلسطيني بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

بسم الله الرحمن الرحيم

{سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إِلَى المَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ} [الإسراء:1].

عميد المعاهد الأزهرية في فلسطين معالي الأستاذ الدكتور/ علي رشيد النجار يهنىء الأمتين العربية والإسلامية بمناسبة ذكرى الإسراء والمعراج ، معربا عن أمله بانتهاء الأزمة التي يمر بها العالم أجمع، وأن يجنب الشعوب العربية والإسلامية كل مكروه وأن يستبدل الوباء بالصحة والعافية للأمة أجمعين. ودعا الله سبحانه وتعالى أن يعيد هذه المناسبة المباركة، وقد تحققت أماني شعبنا في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين، مسرى نبينا محمد عليه الصلاة والسلام".