م 08:12 20 ابريل 2020

ارتفاع حصيلة المصابين العرب في دولة الاحتلال إلى 606

ارتفعت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا، بين أوساط العرب في دولة الاحتلال إلى 606، وفق إحصاءات غير رسمية.

وذكرت "الهيئة العربية للطوارئ"، في بيان الإثنين، أن الـ 24 ساعة الماضية شهدت تسجيل 27 إصابة جديدة في المدن والبلدات العربية.

ولفتت الهيئة إلى أن عدد الفحوصات بين المواطنين العرب داخل اسرائيل، بلغ نحو 31 ألفا و259.

وأوضحت أن نسبة فحوصات العرب مقارنة بعدد الفحوصات في دولة الاحتلال بشكل عام تقدر بنحو 12.4 بالمائة.

وبحسب الهيئة، فإن "دير الأسد" في منطقة الجليل (شمال)، تعد البلدة العربية الأولى من حيث عدد الإصابات بكورونا، والتي بلغت فيها حتى الإثنين، 99 حالة.

والسبت، أعلنت سلطات الاحتلال الإسرائيلية بلدة "دير الأسد" منطقة محظورة ومنعت الدخول والخروج منها.

ووفق معطيات "الهيئة العربية للطوائ"، فقد بلغت حالات الإصابة بكورونا في أم الفحم (شمال) 59، وفي رهط (جنوب) 42، وفي جسر الزرقاء (شمال) 38، وفي دبورية (شمال) 28، وفي البعنة 18 إصابة.

وتتوزع بقية الإصابات على عشرات البلدات العربية، فيما لا تشمل معطيات الهيئة العربية للطوارئ المدن المختلطة مثل اللد ويافا والرملة وغيرها.

ووصل عدد مصابي كورونا في دولة الاحتلال، الإثنين، إلى 13654 من بينها 173 حالة وفاة.

وحتى عصر الإثنين، تجاوز عدد المصابين بالفيروس، مليونين و428 ألفًا في العالم، توفي منهم ما يزيد عن 166 ألفًا، فيما تعافى أكثر من 636 ألفًا، وفق موقع "worldometer" المختص برصد ضحايا الفيروس.