م 09:21 23 ابريل 2020

معركة داخل العناية المركزة لإنقاذ مصاب بكورونا كاد يموت! ..فيديو

وثق مقطع فيديو حالة مذهلة لمعركة بين الأطباء وأحد المصابين بفيروس كورونا المستجد، حيث أبلوا جهدًا لإنقاذه من الموت لكنه توفي وانتهوا منهزمين في غرفة للعناية الفائقة بمركز Saint Joseph's Medical Center الطبي في مدينة يونكرز Yonkers القريبة من نيويورك.

وما هي إلا لحظات حتى تماسك الأطباء فورًا وأعادوا النبض بالإنعاش إلى القلب المتوقف، وانتشلوا المتوفى من حافة كاد فيروس كورونا يلقيه منها إلى مثواه الأخير.

وقامت كاميرات المراقبة الداخلية بتصوير كل ما حدث داخل العناية المركزة، وظهر الأطباء وهم يجهدون ويضغطون بشدة على صدر المصاب، فيما قام المشرف على الفريق المعالج برفع يديه فجأة، ثم يخطو إلى الوراء خطوة ويقول: "OK تحرك، الكل يتحرك".

وبعد ثوان قليلة جدا من تراجع الجميع، تشنجت ذراع المصاب واهتز على السرير، إعلانا بعودة النبض مجددا إلى القلب، فأسرعوا عندها إلى تزويده بالضروري الذي يحتاجه في تلك اللحظة بالذات.

ووصف متابعون هذا الموقف بالكابوس، حيث تم تداول الفيديو على نطاق واسع عبر مواقع التواصل ووسائل إعلام دولية، وذلك للفت الانتباه إلى الصعوبات التي يواجهها الأطباء والمسعفون في حربهم مع "كورونا" وما يمثله من خطر دائم على المعتلين بفيروسه المفترس، خصوصا في مستشفى "سانت جوزيف" المخصص لخدمة أفقر الأحياء والمناطق بمقاطعة Westchester في ولاية نيويورك.

وفي سياق متصل،قفز عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا في أميركا إلى 46 ألفا حتى أمس الأربعاء، وفي حال استمرت الوفيات بالولايات المتحدة على هذا المنوال فقد يصل العدد إلى 50 ألفا في وقت لاحق هذا الأسبوع بحسب المتخصصين.

فى أثناء ذلك أفاد مسؤولون بقطاع الصحة بمقاطعة كاليفورنيا بعد تشريح جثتين أن أول وفيات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة وقعت قبل أسابيع مما كان يعتقد سابقا. وأضافوا أن أول وفاة كانت في السادس من فبراير شباط وليس فى 29 فبراير شباط.