م 01:45 24 ابريل 2020

رغم "التعتيم".. إعلان هوية أول لاعب يصاب بكورونا بدوري فرنسا

أعلن نادي مونبلييه الفرنسي لكرة القدم ان أحد لاعبيه أدخل المستشفى "منذ يومين" لأسباب لم يفصح عنها، بينما أفادت مصادر مقربة وتقارير صحفية انه يعالج من فيروس كورونا المستجد، ما يجعل منه أول لاعب في الدرجة الأولى يصاب بـ"كوفيد-19".

واكتفى النادي بالإشارة إلى أنه "على إثر مشكلات في الجهازين الهضمي والتنفسي، أدخل أحد لاعبينا المستشفى في مونبلييه ويعالج منذ يومين في مكان متخصص للإفادة من العناية المناسبة"، من دون أن يكشف تفاصيل إضافية أو اسم اللاعب.

لكن التقارير، ومنها لصحيفة "ليكيب" الرياضية، أشارت إلى أن المعني هو لاعب خط الوسط جونيور سامبيا (23 عاما)، وأنه يتلقى العناية الطبية منذ مطلع الأسبوع.

وأكد مصدر مقرب من الملف هذه المعلومات لوكالة فرانس برس.

وأوضحت مجلة "فرانس فوتبول" ان اللاعب أدخل بداية الى مركز طبي، الاثنين، قبل ان يتم نقله إلى عيادة طبية متخصصة "بعد تراجع حالته الصحية".

وأجمعت التقارير الفرنسية على ان اللاعب مصاب بالفيروس.

وفي حال تأكدت رسميا إصابة سامبيا بـ"كوفيد-19"، سيصبح أول لاعب في دوري الدرجة الفرنسية الأولى تثبت إصابته، علما بأن الكوري الجنوبي هيون-جون سوك من نادي تروا (درجة ثانية)، كان قد أصبح في مارس أول لاعب محترف في فرنسا يصاب بالفيروس.

وأدى "كوفيد-19" الى وفاة نحو 22 ألف شخص في فرنسا بحسب حصيلة ليل الخميس، وذلك قبل نحو 3 أسابيع من 11 مايو، وهو التاريخ الذي حدده الرئيس إيمانويل ماكرون لبدء الرفع التدريجي لإجراءات العزل والاغلاق المفروضة للحد من تفشي الوباء.

وتعتزم بعض الأندية النظر في امكانية استئناف تمارينها الجماعية في مايو، تحضيرا لاحتمال معاودة نشاطات الدوري الفرنسي المتوقف، كغيره من مجمل الأحداث الرياضية حول العالم، منذ الشهر الماضي بسبب فيروس كورونا المستجد.