م 07:04 28 ابريل 2020

الرئيس الروسي يمدد العزل في بلاده حتى 11 مايو

قرر الرئيس الروسي فلاديمير بويتن، تمديد نظام العزل الصحي المفروض في البلاد بسبب جائحة كوروما حتى 11 مايو المقبل.

وأعلن خلال اجتماع حول مواجهة تفشي فيروس كورونا عقده اليوم الثلاثاء، إن روسيا نجحت في إطلاق تصنيع عدد من الأدوية الضرورية لمعالجة المصابين بعدوى "كوفيد-19"، منذ بداية الجائحة.

ونبه إلى تباين الوضع الوبائي في مختلف مناطق البلاد، الأمر الذي يجعل مستحيلا الحديث عن إلغاء القيود المفروضة بسبب الجائحة دفعة واحدة.

وقال: "بعد أن تتجاوز البلاد ذرورة الجائحة، قد يبقى الوضع متوترل في بعض المناطق، ولن يزول الخطر في كل مكان دفعة واحدة، بالتالي فإن الحديث عن إلغاء القيود في لحظة واحدة، غير جائز، بل وغير مقبول".

وتابع: "أمامنا طريق صعب وشديد التعقيد، يتطلب منا الاستعداد لكل المخاطر المحتملة والتحلي بالمنطق السليم والصبر، كي لا نخسر ما أنجزناه خلال الأسابيع الأخيرة".

وذكر بوتين أن حكام المقاطعات سيحتفظون بصلاحيات إضافية في ظروف مواجهة الجائحة، ودعاهم إلى "التصرف دون انتظار الرد من الأعلى، نظرا لمستوى المخاطر والأوضاع على أرض الواقع في الأقاليم"، مشددا على عدم جواز "اتخاذ قرارات عاطفية أو نمطية"، لأن "ما هو مبرر في مناطق معينة قد يكون ضارا في مناطق أخرى".

وأضاف أنه وجه رئاسة الوزراء بإعداد معايير البدء في الخروح من نظام القيود اعتبارا من 12 مايو المقبل، مشيرا إلى ضرورة إطلاق برنامج وطني لإنعاش الاقتصاد وإعادة مداخيل المواطنين إلى مستواها السابق بالتزامن مع البدء في الرفع التدريجي للقيود المفروضة.