م 03:39 06 مايو 2020

الرئاسة: تصريحات فريدمان مرفوضة وكاذبة لأن قرار الضم قائم على "صفقة القرن"

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة إن تصريحات سفير الولايات المتحدة الأميركية لدى إسرائيل ديفيد فريدمان، والتي قال فيها إن الضم هو قرار إسرائيلي، هي تصريحات مرفوضة وكاذبة لأن قرار الضم قائم على "صفقة القرن" والخرائط الأميركية.

وأكدت الرئاسة وفق الوكالة الفلسطينية الرسمية، أنه لانه لا حق لإسرائيل وأميركا، ولا شرعية لأي خطوات تخالف القانون والشرعية الدولية، وأن الشعب الفلسطيني سيحبط كل المؤامرات ولن يسمح بتمرير مثل هذه الخطوة دون خطوات حاسمة في وجه خطة الإعلان عن الضم، وفق ما أكده الرئيس محمود عباس في كلمته أمام قمة دول عدم الانحياز، بأن جميع الاتفاقيات والتفاهمات مع إسرائيل وأميركا ستكون لاغية إذا اعلنت إسرائيل ذلك.

وحملت الرئاسة، الإدارة الأميركية وإسرائيل التبعات المترتبة على ذلك في حال تنفيذ قرار الضم.

كما أدانت الرئاسة قرار وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت بالإعلان عن بناء 1200 وحدة استيطانية في "غوش عصيون"، معتبرة ذلك اعتداء صارخاً ومرفوضاً من قبل الشعب الفلسطيني وعلى الشرعية الدولية.