م 03:59 14 مايو 2020

"فدا": رهاننا على شبعنا ولا تنازل عن حق العودة

أكد الاتحاد الديمقراطي الفلسطيني "فدا"، أن رهاننا الأساس كان ولا يزال وسيبقى على وعي شعبنا وصموده، بأن لا تنازل عن حق العودة.

وقال الاتحاد في بيان صدر عنه، اليوم الخميس، في الذكرى الـ72 للنكبة، إن شعبنا الذي استطاع بوعيه والتقيد بإجراءات الوقاية من الاصابة بفيروس كورونا من حصر عدد المصابين بالمرض إلى أدنى حد، سيستطيع التزام هذه الاجراءات وعدم السماح بمرور هذه المناسبة دون قول كلمته فيها وتجديد تمسكه بحق العودة وفقا لما كفله القرار الأممي 194، وسيشعل الفلسطينيون مواقع التواصل الاجتماعي والمنصات الالكترونية بسلسلة تبدأ ولا تنتهي من الشعارات التي تؤكد هذا الحق.

وشددت على الأهمية البالغة لهذه الحملة الالكترونية وما يرافقها من فعاليات ذات صلة، كونها توجه سلسلة من الرسائل لأكثر من جهة: للعدو المحتل وأعوانه بأننا لن ننسى ولن نغفر وسنبقى متمسكين بالحقوق الفلسطينية في الحرية والاستقلال الناجز والعودة، وأن لا أمن ولا سلام ولا استقرار دون استعادة هذه الحقوق، وبأن صفحة الانقسام البغيض يجب أن تطوى وإلى الأبد، ولا بد من وضع استراتيجية فلسطينية جديدة تعمل أولا على اسقاط صفقة القرن وتداعياتها، والتنفيذ الفوري لقرارات المجلسين المركزي والوطني لا سيما البنود التي تنص على إنهاء كافة الاتفاقيات مع إسرائيل.