م 06:12 15 مايو 2020

"الديمقراطية" ترحب بموقف وزير خارجية لوكسمبورغ من الضم وتدعو الاتحاد الأوروبي إلى ترجمته في قرارات عملية 

رحبت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، بتصريحات بان أسلبورن، وزير خارجية لوكسمبورغ، الذي دعا الاتحاد الأوروبي إلى "إدانة حادة لخطط إسرائيل لضم أراضي فلسطينية"، كما دعا في السياق نفسه إلى اعتبار هذا الضم "انتهاكاً فادحاً وخرقاً للقانون الدولي" يتوجب على الاتحاد الأوروبي "اتخاذ موقف وقائي وممارسة الضغوط على إسرائيل".

وقد جاءت تصريحات وزير خارجية لوكسمبورغ تمهيداً لمؤتمر عبر الفيديو، يعقده بعد ظهر يوم الجمعة، وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي لمناقشة أخر تطورات الصراع في الشرق الأوسط، وفي المقدمة مشروع نتنياهو ضم المستوطنات وغور الأردن، وشمال البحر الميت إلى إسرائيل.

ودعت الجبهة دول الاتحاد الأوروبي إلى ترجمة مواقف وزير خارجية لوكسمبورغ والارتقاء إلى المستوى السياسي والأخلاقي والقانوني المطلوب من الاتحاد، في ترجمة شعاراته ومبادئه السياسية وحرصه على قرارات الشرعية الدولية ومبادئ العلاقات بين الدول والشعوب بموجب القوانين الدولية، والدفاع عن حقوق الانسان.