م 12:45 16 مايو 2020

فرنسا.. متحف النحات ألبرتو جياكوميتي يعيد فتح أبوابه أمام الزوار بشروط

أعاد متحف بباريس مخصص لأعمال النحات ألبرتو جياكوميتي فتح أبوابه أمام الجمهور يوم الجمعة، ضمن أوائل المراكز الفنية التي تختبر الوضع بعد أن خففت فرنسا قيود العزل العام بسبب كورونا.

وسمح المتحف بدخول 10 زوار كل 20 دقيقة واشترط الحجز المسبق وأصدر إرشادات جديدة عن أماكن الوقوف بمسافات فاصلة، كما قلص أيضا ساعات العمل.

وفي الوقت الذي استمر فيه إغلاق متاحف أكبر مثل اللوفر، عبر محبو الفنون عن سعادتهم بالاستمتاع بمشاهدة مجموعة أعمال جياكوميتي بعد أن بدأت فرنسا يوم الاثنين في الخروج من العزل العام المستمر منذ ثمانية أسابيع.

وقال لوران كوك الذي يعمل في مجال التمويل وكان من أوائل زوار المتحف اليوم وهو يغطي وجهه بكمامة: "في العادة أقضي وقتي كله عندما أكون خارج العمل في المتاحف.. وكنت أفتقد ذلك في واقع الأمر منذ منتصف مارس".

وسجلت فرنسا، يوم الخميس، قفزة كبيرة للوفيات جراء فيروس كورونا المستجد، حيث تم رصد 351 حالة جديدة خلال الساعات الـ24 الماضية، وتجاوزت بالتالي إسبانيا من حيث عدد ضحايا الجائحة.

وذكرت الإدارة العامة لشؤون الصحة الفرنسية أن حصيلة الوفيات بالفيروس في البلاد ارتفعت خلال الساعات الـ24 الماضية بواقع 351 حالة وبلغت 27425، بينهم 17224 توفوا في المستشفيات و10201 في دور المسنين.

ويمثل هذا الرقم قفزة كبيرة في وتيرة ارتفاع الوفيات بالفيروس مقارنة مع إحصائيات الأيام السابقة، حيث بلغ هذا المؤشر في الإحصائية المنشورة يوم 11 مايو 263 حالة، وفي 12 مايو 348، وفي 13 مايو 83.