بعد ضجة على "فيسبوك"..ضبط 16 طناً من الشوكولاتة المحتوية على "كحول" بأسواق قطاع غزة

أعلنت مباحث التموين في قطاع غزة،الخميس، ضبط 16 طنًا من الشوكولاتة التي أثير الجدل حول احتوائها على نسبة كحول.

وقالت مباحث التموين أنها ضبطت الشوكولاتة  المخالفة للمواصفات بحوزة أحد التجار، خلال جولة ميدانية على محال وأسواق مدينة غزة، وذلك لمخالفتها للمواصفات الصحية، والقوانين المعمول بها لدى وزارة الاقتصاد الوطني.

وبين المقدم أحمد قنيطة مسؤول دائرة مباحث التموين أن سبب الضبط والتحفظ على الكمية المضبوطة هو مخالفتها للمواصفات الصحية، والقوانين المعمول بها لدى وزارة الاقتصاد الوطني.

وفي سياق آخر، ذكر قنيطة أنه تم ضبط كمية أخرى من البسكويت منتهي الصلاحية بحوزة تاجر آخر قوامها 250 كيلوجراماً، مشيرًا إلى أنه جرى إحالة التاجرين إلى وزارة الاقتصاد لاستكمال الإجراءات القانونية.

وقالت وزارة الاقتصاد بغزة، إنها تتابع موضوع وجود شوكولاتة بها نسبة كحول في أسواق القطاع، وأنها لن تسمح ببيع أي منتج، مُخالف للمواصفات الفلسطينية.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الاقتصاد، عبد الفتاح موسى،في تصريحات صحفية ،الخميس،أنه حال وجود مشكلة في هذا المنتج، واتضح أنه مخالف للمواصفات الفلسطينية، فإن الوزارة لن تتوانى عن اتخاذ الإجراءات القانونية، وسنعمل محضر ضبط للمنتج.

وأشار موسى إلى أنه يجب أن تتوافر المسؤولية المجتمعية لدى الشعب الفلسطيني، مبينًا أن مواقع التواصل الاجتماعي ليست الطريقة المُثلى لمعالجة مثل هذه الأمور.

وشدد موسى، على أن مكاتب وزارته مفتوحة، وهواتفها تعمل على مدار الساعة، فبدلًا من أن يقوم المواطن بالكتابة على "فيسبوك" أن يتواصل مع وزارة الاقتصاد الوطني، والتبليغ عن هذا المنتج أو غيره، وفق تعبيره.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي ،مساء الأربعاء،بمنشورات تحدثت عن وجود شوكولاتة تحتوي على نسبة 13 % كحول ،وتباع بشيكل واحد في بعض المراكز التجارية في قطاع غزة.

3911089566.jpg