م 05:39 30 يونيو 2020

الأحمد يبحث مع ممثلة كندا تطورات الأوضاع ومخططات الضم الإسرائيلية

بحث عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية والمركزية لحركة فتح عزام الأحمد مع ممثلة كندا لدى دولة فلسطين روبين ويتلوفر التطورات الخاصة بالقضية الفلسطينية، في ضوء التوتر المتصاعد في المنطقة نتيجة القرار الإسرائيلي الذي يستهدف ضم مساحات واسعة من الأراضي الفلسطينية المحتلة، وفرض السيادة الإسرائيلية عليها بدعم من الإدارة الأميركية.

وأكدت ويتلوفر خلال اللقاء الذي عقد ظهر اليوم الثلاثاء في مدينة رام الله، موقف كندا الذي يرفض قرار حكومة إسرائيل بفرض السيادة على الأراضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967، ودعمها إحياء عملية السلام لحل النزاع الفلسطيني-الإسرائيلي على أساس قرارات الشرعية الدولية.

بدوره، أكد الأحمد موقف القيادة الفلسطينية برفض القرار الإسرائيلي-الأميركي، واستمرار قطع العلاقات بكل أشكالها مع الإدارة الأميركية وإسرائيل وفق القرارات التي أعلنها الرئيس محمود عباس، وأن إحياء عملية السلام يتم بعد إلغاء قرار الضم من خلال عقد مؤتمر دولي تحت مظلة الأمم المتحدة، وبمشاركة دولية واسعة على أساس الشرعية الدولية وقراراتها، ومبادرة السلام العربية.