م 01:32 05 يوليو 2020

انتقادات لاذعة لوزيرة الصحة بعد فيديو توعوي للأطفال حول"كورونا"..شاهد

تعرضت وزيرة الصحة د.مي الكيلة لانتقادات لاذعة بسبب فيديو توعوي للأطفال حول فيروس "كورونا" ،تم تداوله على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وظهرت الكيلة في الفيديو المتداول ،خلال حوار افتراضي مع دمية متحركة حول ضرورة ارتداء الكمامة والمحافظة على التباعد الاجتماعي.

واعتبر نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي أن الفيديو رغم احتوائه على نصائح هامة ،إلا أنه ظهر في صورة "ارتجالية" و "بدائية" تفتقر للإبداع وتعيد إلى الأذهان برامج الأطفال القديمة والتي تتناسب مع فترة الثمانينات وليس جيل "يوتيوب" و"تيك توك".

وقال النشطاء أنه كان الأجدر بالوزيرة إسناد هذه المهمة لمختصين في الإعلام والتربية ،والاستعانة بشخصيات معروفة و محببة لدى الأطفال ، واستخدام الجرافيك والموسيقى والألوان بصورة جذابة وإبداعية.

وسجلت فلسطين أعلى نسبة وفيات بـ "كورونا" عالمياً خلال الأسبوع الأخير،فيما تصدرت قائمة الدول الأسرع انتشاراً لفيروس كورونا خلال الاسبوع الماضي، حيث تضاعفت أعداد المصابين في فلسطين باسبوع واحد فقط، لتتجاوز حاجز 2000 اصابة.

وأظهر تحليل بياني تقدم فلسطين بفارق كبير عن باقي الدول من حيث نسبة ارتفاع عدد الإصابات الى عدد الإصابات الكلي، وسجلت قرابة الـ1000 إصابة خلال الأشهر الأربعة الماضية منذ وصول الوباء للبلاد، فيما سجلت ذات العدد تقريبا من الإصابات خلال الاسبوع الماضي فقط، في أسرع نسبة تفشٍ مسجلة خلال الاسبوع ذاته عالمياً.

وسجلت النسبة العالمية لزيادة أعداد الإصابات بالفيروس قرابة 11% عالميا خلال الأسبوع الماضي، مقارنة مع نسبة 100% في فلسطين في الاسبوع ذاته.

وأعلنت وزيرة الصحة، د. مي الكيلة، مساء أمس السبت، أن الوضع الوبائي في مدينة الخليل "خرج عن السيطرة".

وأوضحت أن الخليل أصبحت أكثر من نيويورك فيما يتعلق بنقل العدوى، موضحة أن الأمور ليست تحت السيطرة.

وقالت، "لدينا 350 جهاز تنفس حاليا وجميعها مشغولة للمرضى العاديين ولمصابي كورونا، ولدينا إشكالية بانتظار وصول أجهزة جديدة ولكن وصولها بحاجة لأسابيع".

و وصل إجمالي إصابات "كورونا" في فلسطين إلى 4458 إصابة منذ مارس الماضي، وعدد الحالات النشطة 3783، وعدد حالات التعافي 656، وعدد حالات الوفاة 19.