حسام زملط

م 02:49 18 يوليو 2020

سفير فلسطين لدى المملكة المتحدة على BBC

حسام زملط : حل الدولتين لم يكن مطلبا فلسطينيا بل تنازلا فلسطينيا

قال سفير فلسطين لدى المملكة المتحدة د.حسام زملط أن حل الدولتين لم يكن مطلبا فلسطينيا بل تنازلا فلسطينيا, وأن من يقف خلف نتنياهو ليست الولايات المتحدة بل ترامب وفريقه المكون من 4 اشخاص.

وفي حديثه في برنامج "كلام صعب"، على "بي بي سي"، سأله الصحفي المحاور ستيفين ساكور، لقد أعطى ترامب الضوء الاخضر لنتنياهو لبدء الضم، هذا واقع هل لا تستطيعون تغييره؟.

أجاب زملط: باستطاعتنا معارضته وهذا السبب وراء اغلاق مكتبنا في الولايات المتحدة وتم ابعادنا من هناك، لكن ان كنت تريد ان تقول ان ترامب ونتنياهو هم من يحددون اسس النظام الدولي والقانون الدولي فيجب علينا النقاش في امر اخر.. الولايات المتحدة ليست من تقف خلف نتنياهو بل ترامب وفريقه المكون من 4 اشخاص هم الذين يدعمون نتنياهو.

وأوضح أن عملية الضم تمثل بالنسبة لنتنياهو قضية نجاحه بالانتخابات واحكام قبضته على النظام في دولة الاحتلال، والإفلات من القضايا الجنائية التي تلاحقه، وهو معاد لوجود دولة فلسطينية مستقلة منذ انتخابه 1996، فهو في وضع مريح لان العالم لم يأخذ خطوات توقف الضم.

تدخل الصحفي وقال: إن التوراة تقول ان لهم الحق في الأرض.. رد زملط: هل بالامكان تخيل عالم تحكمه الاساطير ووجهات النظر والمشاعر؟ هل تقبل بأن يأتي الرومان ليقولوا ان جزيرة آيل اوف وايت البريطانية هي حق لهم لأنهم عاشوا فيها؟.

الصحفي، قال إن سفير "اسرئيل" في الامم المتحدة، قال لي لا نستطيع ضم ما هو اصلا لنا.. هل ترى ان هناك مجالا للحوار؟

زملط: لا.. هذا ما كنا نقوله من قبل، امامنا الجانب السياسي والقانوني الدولي وهو ما نطالب به، أو الجانب الاخر هو التوراتي والديني، وهنا على الاسرائيليين ان لا يتناسوا أنهم يعيشون بين 1.2 مليار مسلم والذين يعتبرون كل ارض فلسطين التاريخية أرض وقف اسلامي وان القدس أولى القبلتين، كما انهم يتناسون ان المسيحيين يؤمنون بان لهم الحق في هذه الارض.

الصحفي قال لزملط، لقد رفضتم خطط سلام قبل كانت ستعطيكم اكثر من الان؟.. اجاب زملط من قال اننا رفضنا. حل الدولتين لم يكن مطلبا فلسطينيا بل تنازلا فلسطينيا بهدف ملائمة قضيتنا مع القانون الدولي. لقد تنازلنا بما فيه الكفاية.

وحول وقف السلطة كافة اشكال التنسيق مع الاحتلال، سأل الصحفي "ما هو الهدف من ايذاء الذات هذا؟".. أجاب زملط: القضية مبدئية ليس لها علاقة بايذاء الذات.

الصحفي: ما تقوله غير عقلاني وسيؤدي الى ازمة انسانية كبيرة لدى شعبكم؟

زملط: نعم انتم على حق ولكن علينا المثابرة وبناء مؤسسات وطنية اكثر وتحسين خدماتنا والتشاور في اطار عملية ديمقراطية بهدف الانتقال من الاحتلال الى الاستقلال، بينما تريد اسرائيل من السلطة ان تبقى مزود خدمات تحت الاحتلال .

الصحفي: حسين الشيخ قال انه لو حدث الضم على اسرائيل تحمل مسؤوليتها كمحتل؟

زملط: ليس بإمكان اسرائيل الحصول على كل شيء.. شعبنا يريد شيء واحد هو الحرية والعدالة والحياة الطبيعية، ليس بالخبز وحده يحيى الانسان، بل نحن نعيش بكرامة.

الصحفي: من السهل عليك قول ذلك فأنت تعيش في مكان مريح في لندن كسفير للسلطة الفلسطينية. ماذا عن عشرات الآلاف من الذين لم يحصلوا على رواتبهم؟

زملط: هؤلاء عشرات الالاف ليسوا في حالة فقر بسبب حالة اقتصادية ولا كارثة طبيعية، وإنما بسبب الاحتلال

الصحفي: ماذا عن غزة التي تسيطر عليها حماس؟
انا من غزة ولدت فيها لعائلة لاجئة وما يحدث هناك من ازمة سببه بالدرجة الأولى حصار اسرائيلي.

الصحفي: عندما يقول حسين الشيخ ان السلطة ستقطع 105 مليون شيقل عن غزة .. ماذا سيقول الناس في غزة عن ذلك ؟

زملط: لا لم يحدث ذلك، ومسؤولية القيادة صلبة وواضحة في غزة والضفة والقدس والمخيمات في الخارج .

الصحفي: قلتم انكم سوف تقومون بوقف التنسيق الامني؟ هل فعلتم ذلك؟

زملط: نعم قمنا بوقف التنسيق الامني

الصحفي: اذا هذا يحدث حالة فوضى قد تخرج عن السيطرة، هل تريدون انتفاضة جديدة؟

زملط: لا نريد هذا بل نريد وضع حد للوضع الحالي، كفانا 27 عاما، وببساطة سئمنا من القول للجميع ان اسرائيل مراوغة وليست جدية.. عندما بدأنا كان هناك 125 الف مستوطن، والآن هناك 750 الف مستوطن وحكومة المتطرفين تسعى لزيادتها الى مليون خلال عامين.. نحن نريد محاسبة اسرائيل وتطبق القرارات الدولية.. الشهر الماضي قتلوا اياد الحلاق الذي كان يعاني من التوحد، واليوم قيل لاهله ان كاميرات المراقبة في المكان لم تكن تعمل ، لماذا؟ لانهم لا يريدون حماية القتلة.. اسرائيل الغت كل الاتفاقيات وهذا انتهى وليس باستطاعتنا الاستمرار بها.

وحول مطلب حل الدولتين، قال زملط كان لدينا استراتيجة مبنية على حل الدولتين وفق الشرعية الدولية، ويضمنها العالم ونمضي قدما، لكن هذه فشلت بسبب اسرائيل.

الصحفي: حديثكم عن استعدادكم للعودة للمفاوضات، هذا سيجعل شعبكم يتسائل عن ما الذي تفعلونه بحق السماء وعلى من تضحكون؟

زملط: لو كان الاطار الدولي هو المرجعية ولو كان هناك آلية متعددة الاطراف للوساطة، وليس الولايات المتحدة التي فقدت مصداقيتها، استطيع القول ان هذا في مصلحتنا ونحن مهتمون بايجاد حل ونحن لسنا عدميين .. نحن نفقد اطفالنا كل يوم، نريد حل ولكن ليس اي حل.

الصحفي: مدير مركز مسارات هاني المصري قال ان هناك شعورا بأن القيادة تعمل بشكل عشوائي بدون استراتيجية واضحة. اليست الامور تبدو كذلك؟

زملط: انتم تلومون الضحية دائما، لكن من يقول هذا هو فلسطيني وبإمكاني اقتباس من فلسطيني آخر .

الصحفي: هناك الاف الفلسطينيين تركوا غزة للمهجر؟

زملط: هل تستطيع لومهم ؟ هم يعيشون هناك ويرون كل شيء على الارض من حيث التعدي على اراضيهم والبناء الاستيطاني حول منازلهم .

اضاف زملط: سواء كان الطرح دولة واحدة او دولتين هو تشتيت للتركيز، في الواقع ما زلنا تحت الاحتلال وما زلنا تحت توسع استعماري وما زلنا محاصرين في غزة.. لقد حاولنا توزيع طرود غذائية في وباء كورونا على المقدسيين وكان الاحتلال يعتقل كل من كان يقوم بذلك.. الواقع هو الظلم الفادح ونحن بحاجة للتفكير بكيفية انهاء هذا الظلم.. كشخص عادي أنا غير مهتم بماهية الحل فما اريده هو لهذا الظلم الفادح والمستمر منذ مئة عام ان يتوقف.