تظاهرات-الجبهة-الديمقراطية-لتحرير-فلسطين.jpg

م 01:41 27 يوليو 2020

الديمقراطية: قرار محكمة تل أبيب مصادرة أموال الأسرى عملية سطو وسلب مكشوفة

أدانت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في بيان لها اليوم الاثنين (27/7/2020) قرار محكمة تل أبيب المركزية، بالسطو على رواتب الأسير الفلسطيني فخري زهير منصور عمر، بدعوى مكافحة الإرهاب، وفي إطار سياسة التضييق على أسرانا وعائلاتهم، في محاولات مكشوفة وفاشلة لتقويض إرادتهم في النضال والصمود.
وقالت الجبهة إن ما قامت به محكمة تل أبيب المركزية، يؤكد مرة أخرى، أن القضاء الإسرائيلي ليس إلا أداة من أدوات البطش والقمع المنظم، الذي تمارسه دولة الاحتلال ضد شعبنا، وغطاء لسياساته المتمردة على قرارات الشرعية الدولية وقوانينها. كما يكشف القرار حقيقة المناورة المثيرة للسخرية لوزير حرب الاحتلال غانتس في ادعائه تجميد قرار مصادرة أموال الأسرى والشهداء والسطو عليها.
وختمت الجبهة مؤكدة أن شعبنا بوفائه لأسراه وشهدائه، لن يتردد لحظة واحدة في توفير الحقوق الكاملة لهم ولأسراهم مهما بلغت إجراءات الاحتلال  من مستوى البطش واشتد حصارها