resize.jfif

م 04:27 24 اغسطس 2020

كهرباء غزة 3 ساعات.. وأصحاب المولّدات: لن نبيع الكيلو بأقل من 4 شواكل

تواصل إسرائيل منعَ إدخال الوقود عبر معبر كرم أبو سالم إلى قطاع غزة، ما تسبب في وقف عمل محطة الكهرباء الوحيدة في القطاع، لكن المشكلةَ الكبرى هي في تأثير انقطاع التيار عن القطاعين الصحي والصناعي.

ويعاني قطاع غزة ازمة كهرباء خانقة جراء توقف محطة التوليد بسبب منع الاحتلال ادخال الوقود الى قطاع غزة، حيث تصل ساعات وصل الكهرباء يوميا من 3 - 4 ساعات.

العوض: من أين يأتي وقود المولدات الكهربائية الخاصّة؟

وتساءل وليد العوض، عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني، عن مصدر السولار الذي يشغل المولدات الكهربائية التجارية في الوقت الذي تتوقف فيه محطة توليد كهرباء غزة بسبب نقص الوقود.

وقال العوض، في منشور على صفحته الرسمية على (فيسبوك): "الظلم والظلام يلف قطاع غزة جراء توقف محطة الكهرباء، فترهف السمع لتجد أصوات آلالاف مولدات تزأر تصم الآذان لتبيع الكهرباء للمواطن بسبعة أضعاف سعرها (٤شيكل) وسعرها الرسمي نصف شيكل"، متسائلًا "كيف لا يصل السولار للمحطة ويصل في نفس الوقت للمولدات؟ فهل بعد هذا الظلم ،، ظلم".

ي.jpg
 

اسرائيل: هناك ما يجري خلف الكواليس

وكشف المراسل العسكري أمير بوخبوط، في وقت سابق، أن معدل تدفق الكهرباء في قطاع غزة انخفض إلى أقل من أربع ساعات، بحسب مصادري في قطاع غزة، لا يوجد استيراد للوقود والديزل من مصر ، هناك شيء ما يحتدم وراء الكواليس والجميع ينتظر هذا التحول".

 

أصحاب المولدات: لن نبيع الكهرباء بأقل من 4 شواكل للكيلو

وأكّد الناطق بإسم رابطة أصحاب المولدات الكهربائية حسام الموسى، أنّ "هناك عوامل متعددة لم تمكنّا من بيع سعر كيلو الكهرب الواحد بأقل من 4 شواقل على المشتركين من خطوط المولدات المنتشرة في شوارع قطاع غزة".

وأشار الموسى إلى أنّ "المولدات التي نستخدمها في توليد الكهرباء قديمة ودائمة العطل واستهلاكها للسولار عالي التكلفة، مقارنة بالمولدات الحديثة قليلة الاستهلاك"

وأوضح أنّ "تكلفة توليد الكيلو الواحد للكهرباء باستخدام المولدات القديمة يصل لـ 3.5 شيقل، وبيعه للمستهلك بـ 4 شواقل بفارق نصف شيكل ربح للكيلو الواحد، نحصل على شراء السولار من محطات التعبئة في قطاع غزة كأي مواطن دون أي تغطية أو دعم من الحكومة لنتمكن على الأقل من تخفيض سعر بيعه للمستهلك".

وأفاد الموسى بأنّه "نأمل أن يكون هناك دعم للسولار المستخدم بالمولدات من قبل الحكومة، لنتمكن من تخفيض سعر الكيلو للمستهلك ليتناسب مع الظروف القاسية في القطاع"، مشيرًا إلى أنهم "يستهلكون أكثر من 2 مليون لتر سولار شهرياً لتشغيل هذه المولدات".