كورونا في اسرائيل.jpeg

م 01:55 29 اغسطس 2020

فرض الاغلاق التام ليس مطروحا على بساط البحث

اسرائيل تدرس فرض حظر التجوال خلال الأعياد اليهودية

سيعرض منسق شؤون جائحة كورونا، غدا، ما اصطلح على تسميته خطة "اغلاق التناوب"، التي بموجبها يتم تقييد الحركة اثناء الطوق في المدن المصنفة "حمراء"، التي تعاني من انتشار كثيف لفيروس كورونا، وذلك خلال الأعياد العبرية الوشيكة.

ومن المتوقع ان يصادق المجلس الوزاري الخاص بشؤون كورونا، الاحد، على خطة "اغلاق التناوب"، التي طرحها المنسق الوطني لشؤون الجائحة البروفيسور روني غامزو. ويرجح ان يقدم الاخير استقالته من منصبه إذا لم تتم المصادقة على الخطة التي يعرضها.

وكشفت جهات مطلعة إن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، سيتروى عشرة أيام قبل البت في مسألة فرض طوق اثناء الأعياد العبرية الشهر المقبل، وذلك وفقا لتطور الصورة الوبائية.

ويرغب البروفيسور غامزو في ان يتم تقييد الحركة اثناء الطوق في المدن المصنفة "حمراء"، اما في باقي المناطق ستطبق القيود في راس السنة ويوم "عيد الغفران" فقط.

ونقلت القناة 11 للتلفزيون الإسرائيلي أن إسرائيل تجري اتصالات مع المزيد من الدول لفتح اجوائها امام الإسرائيليين وهي قبرص وجورجيا والمجر والنمسا.

وشددت وزارة الصحة الإسرائيلية على ان فرض الاغلاق التام ليس مطروحا على بساط البحث في هذه المرحلة، مشيرة الى ان جهودا جمة تبذل من اجل تفادي هذه الخطوة لما فيها من عواقب وخيمة بالنسبة للمجتمع الإسرائيلي. واستبعد مدير عام وزارة الصحة الإسرائيلية انتاج لقاح ناجع يستخدم على نطاق واسع قبل منتصف العام القادم.