م 08:00 02 سبتمبر 2020

الاتحاد الأوروبي: 9 مليون يورو لدفع رواتب التقاعد لموظفي السلطة المدنيين عن شهر تموز

كشف الاتحاد الأوروبي، مساء اليوم الأربعاء، عن مساهمة جديدة بقيمة 9 مليون يورو لدفع رواتب ومعاشات تقاعد موظفي الخدمة المدنية الفلسطينية عن شهر تموز.

وأوضح الاتحاد الأوروبي أنه قام اليوم بتقديم مساهمة بقيمة 9 مليون يورو لدفع رواتب ومعاشات التقاعد لشهر تموز لما يزيد عن 37500 من موظفي الخدمة المدنية الفلسطينية في الضفة الغربية في قطاعي الصحة والتعليم.

وأكد الاتحاد الأوروبي أنه في ظل الوضع المالي الصعب للسلطة الفلسطينية الناجم عن أزمة فيروس كورونا (كوفيد-19) والتطورات السياسية الأخيرة، سيمكن هذا الدعم السلطة الفلسطينية من دفع رواتب موظفي الخدمة المدنية الفلسطينية..

وشدد الاتحاد الأوروبي على أن هذه المساهمة تأتي في سياق نهج الفريق الأوروبي، حيث قام بتقديم صرف مساهماته المالية لدعم السلطة الفلسطينية لضمان استمرار الخدمات العامة الأساسية دون انقطاع.

بدوره، قال ممثل الاتحاد الأوروبي سفن كون فون بورغسدورف :"تأتي هذه المساهمة في ظل معاناة السلطة الفلسطينية في توفير الرواتب ومعاشات التقاعد والمحافظة على تقديم الخدمات العامة لمواطنيها".

وتابع: "الوضع المالي للسلطة الفلسطينية صعب وغير مستدام في ظل عدم قبول حوالات أموال المقاصة التي تجمعها دولة الاحتلال إن اموال المقاصة هي أموال فلسطينية ويجب تحويلها وقبولها بصرف النظر عن التوترات السياسية.

وأردف: "إذا لم يتم العثور على حل فمن المحتمل أن ينهار النظام بأكمله. إن عدم الاستقرار أو الفوضى ليست في مصلحة أي من الطرفين. نحتاج إلى إختراق حقيقي لكي يتم استعادة الأمل وإعادة بناء الثقة".