Ooredoo Palestine Ooredoo Palestine
احمد حلمي وزوجته منى زكي
احمد حلمي وزوجته منى زكي

أحمد حلمي فنان الاسرة الكوميدي المفضل

لا يعرف الكثيرون أن الشاب خفيف الظل الذى أحبه الجميع كبارا وصغارا، يبلغ اليوم من العمر 51 عاما، قضاها فى تقديم أعمال ناجحة عالقة فى ذاكرة المشاهد.

بدأ أحمد حلمى مشواره كمذيع لبرامج الأطفال فى التلفزيون المصرى، ولخفة ظله وتلقائيته فى التعامل مع الأطفال أصبح له قاعدة جماهيرية متنوعة.

نادرا ما تتجمع العائلة العربية على مشاهدة عمل يلقى إعجاب جميع أفرادها هذه الأيام، لكن عندما يذكر اسم أحمد حلمى أو أى عمل له، تكون النتيجة إيجابية.

قدم حلمى فى أعماله كوميديا اجتماعية خفيفة، لا تعتمد على الإسفاف أو الألفاظ الخارجة، ويسخر منها الأطفال قبل الكبار، فمن لا يحب مشاهدة زكى شان أو كده رضا أو مطب صناعى مرورا بظرف طارق وجعلتنى مجرما.

اختار أحمد حلمى وهو فى عز نجاحه أن يغرد خارج سرب الكوميديا المعتاد، واتجه لتقديم الضحك المبكى، أو ما يسمى بالكوميديا السوداء فى أفلام 1000 مبروك وآسف على الإزعاج وعسل أسود.

أى نجم كوميدى آخر غير حلمى، كان سيفكر طويلا قبل تقديم هذه النوعية من الكوميديا التى تلعب كسلاح ذو حدين مع الجمهور، لكن ثقته فيما قدمه وما بناه من تراث لدى الجمهور أهله لهذه الخطوة.

 

استمر حلمى فى عطائه ونجوميته، لكن الجمهور متشوق إليه حاليا، بعدما لم يلق فيلمه الأخير خيال مآته النجاح المطلوب، وتوقف حلمى عن التمثيل قبلها بمدة كبيرة.