سيدة مصرية تطلب الطلاق بسبب
سيدة مصرية تطلب الطلاق بسبب "شنطة المولود"

سيدة مصرية تطلب الطلاق بسبب "شنطة المولود"

رفعت سيدة مصرية دعوى طلاق ضد زوجها بعد شهرين من وضعها مولودهما الأول،واتهمته بأنه يفتقر النخوة والرجولة حيث لم يحمل الطفل أو حقيبته خلال خروجهما من المنزل.
 

ونبهت الزوجة زوجها إلى غضبها من عدم حمل المولود أو حقيبته، ففوجئت به يرفض ويوبخها، إذ اعتبر حقيبة المولود نسائية ولا يليق به حملها، أما بشأن الطفل فادعى أنه يخاف من حمله، ويخشى أن يصيبه بمكروه حال حمله بطريقة غير صحيحة، وفق (المصري اليوم).

واعتبرت الزوجة ردود زوجها "حجج فارغة" وأخبرته أن عليه أن يتعود، أنها أيضاً لم تكن تعرف كيفية حمل الأطفال من قبل، وتعلمت من أجل ابنها، كما أكدت له أن حمل الرجل لحقيبة المولود أمر طبيعي، ويبدو مقبولاً للجميع، خاصة إذا كان الرجل يسير مع زوجته التي تحمل المولود، إلا أن الزوج أصر على موقفه.

وانتاب الزوجة اكتئاب، وشعرت أن زوجها غير متحمل للمسؤولية، وبات لديها يقين أنه سيتخلى عن كل المسؤوليات والمهام فيما بعد، فلن يشارك في تربية ابنه، ولن يذاكر له، بما جعلها تعزم على إنهاء حياتها الزوجية معه بإقامة دعوى خلع.