Ooredoo Palestine Ooredoo Palestine
1.jpg
1.jpg

سنستنفذ كل الفرص للضغط على "إسرائيل"

مسؤول فلسطيني يستبعد موافقة الاحتلال على اجراء الانتخابات بالقدس

خاص الجديد الفلسطيني- عبدالله عبيد

استبعد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد مجدلاني، مساء اليوم الثلاثاء، موافقة الاحتلال الإسرائيلي على إجراء الانتخابات الفلسطينية في مدينة القدس.

وقال مجدلاني في تصريحٍ خاص لـ"الجديد الفلسطيني": إن "الظرف الاسرائيلي السياسي الداخلي وهذا الانزياح المتسارع والمتزايد نحو اليمين المتطرف والعنصري والفاشي، يعطي مؤشر بأنه لن يوافق أي طرف في إسرائيل على اعطاء الموافقة على تطبيق البروتوكول المتفق عليه لإجراء الانتخابات في القدس".

وأضاف أن " الصراع على القدس صراع سيادة، والاحتلال يريد تأكيد سيادته على القدس على انها عاصمة لإسرائيل"، لافتاً في ذات الوقت إلى أن الطرف الإسرائيلي لم يعطِ أي رد حتى الآن بخصوص ملف الانتخابات بالقدس.

وبحسب مجدلاني فإن الاحتلال لم يعطي أي جواباً حتى الآن للاتحاد الاوروبي الذي طالبه بسماح دخول بعثة استكشافية أو استطلاعية من أجل تحديد شكل ومشاركة المراقبين من الاتحاد الاوروبي عن الانتخابات الفلسطينية.

وتابع: " كل القوى الفلسطينية التي شاركت في حوارات القاهرة أكدت على أنه لا انتخابات بدون القدس، لأن اجراء الانتخابات بدون القدس هو اعتراف مسبق منا بأن القدس جزء من إسرائيل وهي عاصمة لها"، مشدداً على تمسك الطرف الفلسطيني بالقدس باعتبارها جوهر الموضوع والنضال الفلسطيني.

وذكر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أن القيادة الفلسطينية تستخدم كل أدوات الضغط السياسي والدبلوماسي من اجراء اجراء الانتخابات بالقدس، لافتاً إلى أنه تم مخاطبة اللجنة الرباعية الدولية والاتحاد الاوروبي والعديد من الاطراف.

وقال: " وضعنا اليوم  يختلف عما كانت عليه الانتخابات عام 1996 و2006، خصوصاً بعد اعلان ترامب وضم القدس، وبعد صدور قانون التطبيق في اسرائيل الذي يمنع أي وجود رسمي فسلطيني في القدس الشرقية بما في ذلك مؤسسات المجتمع المدني".

وزاد بالقول: " سنستنفذ كل الفرص والضغط الدولي مع كل الأطراف الدولية المختلفة من أجل اجراء الانتخابات في القدس".

وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، قال في تغريدة له عبر "تويتر": إن "فض الاحتلال الاجتماع التشاوري الفلسطيني حول الانتخابات في القدس الشرقية خرق فاضح للاتفاقيات وتعدي على حق التحضير المقدسي للمشاركة بالانتخابات التشريعية".

وطالب الشيخ دول العالم بالضغط على اسرائيل للالتزام بالاتفاقيات التي تمنح المقدسيين الحق في المشاركة تصويتا وترشحا.