Ooredoo Palestine Ooredoo Palestine
ياسمين جمال :
ياسمين جمال : "عبير " كانت تطمح للارتباط بياسر جلال في " ضل راجل"

ياسمين جمال : "عبير " كانت تطمح للارتباط بياسر جلال في " ضل راجل"

عبرت الفنانة ياسمين جمال عن سعادتها بالمشاركة في مسلسل "ضل راجل" بطولة ياسر جلال ونرمين الفقي ونور اللبنانية وإخراج أحمد صالح وتأليف أحمد عبدالفتاح والذي يعرض حاليا ضمن دراما رمضان  والذي يشهد عودتها إلى دراما رمضان بعد غياب أربع سنوات منذ مسلسل "الحصان الأسود"

وأوضحت "ياسمين" أن مخرج العمل رشحها لدور "عبير" تلك الفتاة التى تعمل معلمة في أحدى مدراس البنات بالمرحلة الثانوية وتعيش في منطقة شعبية وأحلامها بسيطة في الحياة

وأشارت ياسمين إلى أنه يظهر مع أحداث المسلسل مدى إعجابها بزميلها "جلال" ياسر جلال الذي يعمل معها في نفس المدرسة لكنه لا يبادلها نفس الشعور ودائما ما تحاول التقرب منها كى يبادلها نفس الاهتمام لكنه دائما ما يصدّها ويتعامل معها في إطار علاقة الزمالة لحبه لزوجته "هدى" نيرمين الفقي الزوجة القعيدة وإخلاصه لها حتى بعد وفاتها لأنه يرى أن أى فتاة لن تستطيع أن تحل محل زوجته أو تملأ الفراغ الذي تركته

وأضافت ياسمين أنها لأول مرة تجسد دور فتاة محجبة وهو ما اعتبرته تحديا جديدا عليها فهى ملتزمة دينيا فرغم حبها لجلال إلا أنها عفيفة وترغب في الزواج منه وليس الدخول في علاقة غير مشروعة، وهو ما حاولت توصيله من خلال نظرات العين ولإبراز أنها حبها له عفيفا ونقيا وهو ما كان بمثابة تحدى لها في توصيل تعبيرات الإعجاب لمن تحب دون المبالغة في المشاعر أو الاعتراف بها صراحة لحيائها وخجلها الشديدين

وعن تحضيرها للدور قالت ياسمين إنها اتفقت مع مخرج العمل ومصمم الأزياء سعيد رمزى على أن يكون غطاء الرأس بسيطا وطريقة وضعها بأسلوب تقليدي دون تكلف أو تصنع وملابسها فضفاضة حتى يدل على أن شخصيتها بسيطة، فضلا عن أن طموحاتها في الحياة لا تتعدى سوى البحث عن زوج وإنجاب الأطفال وتكوين أُسرة تعيش في سلام وأمان

وأشارت إلى أن صعوبة الشخصية تكمن في واقعيتها فهى لا تتحدث بطريقة معينة أو ذات لباس صارخ لأنها فتاة نتعامل معها باستمرار في حياتنا اليومية فهى نموذج موجود بكثرة في مجتمعنا لكن لا تلفت انتباهنا وهو ما جذبها لتجسيد تلك الشخصية التى شعرت أنها قريبة من الجمهور

وكشفت ياسمين عن أنها تنتظر عودة تصوير مسلسل "ورد" بطولة حنان مطاوع بعد شهر رمضان تأليف فتحى الجندى وإخراج شادى أبوشادى والذي تجسد من خلاله دور فتاة في منطقة شعبية تجبرها الظروف على الرقص والغناء في الملاهى الليلية

وحول تأخر خطواتها الفنية رغم أنها دخلت المجال وهى في سن التاسعة أوضحت ياسمين أنها رغم بدايتها القوية في مجال التمثيل ومشاركتها في أعمال مع فنانين كبار مثل نور الشريف وممدوح عبدالعليم وصلاح السعدنى وميرفت أمين إلا أنها وبعد أحداث ثورة 25 يناير وضعف الإنتاج الفنى فضلت الابتعاد قليلا عن الساحة الفنية حتى لا تشارك في أعمال فنية ضعيفة حتى تستقر الأوضاع ولكن بعد عودتها كانت الخريطة الفنية قد تغيرت وبرز فنانون شباب احتلوا الساحة، إلا أنها غير نادمة على ذلك خاصة أنها كانت طلية السنوات الماضية كانت تشارك في 5 أو 4 أعمال دفعة واحدة خلال شهر رمضان، فضلا عن أنها تنتمى إلى المدرسة التقليدية التى تؤدى مهنتها من خلال تصوير مشاهدها المطلوبة وفقط و لاتجيد الترويج لنفسها بشكل جيد على السوشيال ميديا فهى لا تمتلك حسابات على وسائل التواصل الاجتماعى المختلفة وهو ما قد يجعل البعض يظن أنها مختفية أو متغيبة

وحول تحضيراتها الغنائية كشفت عن  إنها بعد طرح ألبومها الغنائي "أحلى واحدة" منذ فترة فضلت التركيز في التمثيل خلال الفترة المقبلة